بعد فصله من العمل:إسرائيلي "يقتل أسرة رئيسه انتقاما منه"

خريطة إسرائيل
التعليق على الصورة،

حدثت الجريمة في ريشون ليتزيون بالقرب من تل أبيب

اعترف نادل إسرائيلي بقتل ستة أفراد من أسرة رئيسه السابق انتقاما بعد أن فصل من العمل، وفقا للشرطة الإسرائيلية.

وقالت الشرطة إن داميان كيرليك (38 عاما) اعترف بطعن ديمتري أوشرينكو وزوجته تيانا، ووالديه وطفلته (3 أعوام) وطفله (4 أشهر)، وذلك في ريشون ليتزيون يوم 17 ـ تشرين الأول/أكتوبر.

وقالت صحيفة هآرتس إن كيرليك أبلغ المحققين بأنه فعل ذلك بدافع الانتقام "أردت أن أولمه وكل ما هو عزيز عليه، وحين قتلت الأطفال كان وجهه هو الذي أراه".

وتعتقد الشرطة أن أوشرينكو طرد كيرليك من العمل عام 2007 لأنه كان يشك بسرقته للكحول.

وألقي القبض على كيرليك قبل 10 أيام كما اعتقلت زوجته بتهمة عرقلة التحقيق ومساعدة زوجها بعد ارتكابه جرائم القتل.

وقد أثارت القضية الرأي العام في إسرائيل وتصدرت أنباؤها وسائل الإعلام فيها.