عباس: تجميد الاستيطان الاسرائيلي لا يكفي

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

اعلن الرئيس الفلسطيني محمود عباس من فنزويلا حيث يقوم بزيارة رسمية ان الخطة الاسرائيلية بتجميد الاستيطان في الضفة الغربية غير كافية واستبعد ان تؤدي الى اعادة اطلاق عجلة مفاوضات السلام.

وخلال هذه الزيارة وهي الاولى له الى كاراكاس قال عباس ان "الفلسطينيين لا يمكن ان يقبلوا الخطة الاسرائيلية الحالية كأساس لاستئناف مفاوضات السلام".

وجاء تصريح عباس بعد اعلان رئيس الحكومة الاسرائيلية بنيامين نتنياهو يوم الاربعاء "بتجميد الاستيطان في الضفة لفترة 10 اشهر".

وقال عباس ان "ما اعلنه نتنياهو لا يحمل اي جديد لان البناء سيستمر في القدس الشرقية وفي الضفة بغض النظر عن تجميد البناء في مستوطنات جديدة".

وفي الخطاب الذي القاه في مجلس النواب الفنزويلي اعلن عباس ان "على رئيس الحكومة الاسرائيلية الاختيار بين السلام والاحتلال وللاسف، يبدو انه اختار الاحتلال".

يشار الى ان اسرائيل تتعرض لضغوط كبيرة لاسيما امريكية بسبب سياسة الاستيطان والاستمرار ببناء وتوسيع المستوطنات ولذلك وصف المراقبون ما اعلنه نتنياهو هذا الاسبوع جاء نتيجة لهذه الضغوط.

جولة

كما يذكر ان ما اعلن عنه نتنياهو هذا الاسبوع لا يشمل تجميد البناء في الاحياء اليهودية بالقدس الشرقية وهي اراض ضمتها اسرائيل بعد الحرب العربية الاسرائيلية عام 1967.

وكان عباس قد قام بجولة شملت بعض البلدان في جنوب امريكيا شملت البرازيل والارجنتين وتشيلي والباراجواي قبل ان يصل الى فنزويلا حيث التقى رئيسها هوجو تشافيز مساء الجمعة.

وفي تصريح بعد لقائه الرئيس الفلسطيني حيا تشافيز "النضال الفلسطيني ضد امبراطورية اليانكي واسرائيل التي تمارس الابادة الجماعية والتي تسعى الى ابادة الشعب الفلسطيني".

من جهته، شكر عباس تشافيز على دعمه للفلسطينيين.

يذكر ان تشافيز يوثق مؤخرا علاقاته مع مناهضي اسرائيل وكان قد استقبل في وقت سابق من هذا الاسبوع الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد.

كما كان الاسبوع الماضي قد شهد حربا كلامية بين تشافيز والرئيس الاسرائيلي شمعون بيريس الذي قال خلال زيارة له الى الارجنتين ان الشعبين الايراني والفنزويلي سيتخلصان من قادتهما قريبا.

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك