تدهور صحة المقرحي وانتشار السرطان بجسمه

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

نقلت انباء عن بيان طبي من ليبيا قوله ان الحالة الصحية لعبد الباسط المقرحي، المدان بتفجيرات لوكربي، قد تدهورت وان سرطان البروستات المصاب به قد انتشر في بقية أنحاء جسمه.

يشار الى ان السلطات البريطانية كانت قد اطلقت سراح المقرحي(57 عاما) لاسباب انسانية في اغسطس/ آب الماضي.

وكان المقرحي قد أدين وحكم عليه بالسجن المؤبد المتهم بتفجير طائرة بان ام الامريكية فوق بلدة لوكربي الاسكتلندية عام 1988.واثار اطلاق سراحه اعتراضات شديدة ولا سيما في الولايات المتحدة التي ينتمي اليها معظم ضحايا الاعتداء ال270.

وجاء في البيان الصادرة عن ادارة الخدمات الطبية في مركز طرابلس الطبي أنه نتيجة لتطور حالة عبد الباسط المقرحي فقد أدخل السبت الى مستشفى مركز طرابلس الطبي لعلاجه من حالة قيئ مستمرة ولتقييم حالته المرضية بعد عدة جرعات من العلاج الكيمياوي.

وأضاف البيان أن الفحص اظهر علامات اعراض جانبية منها زيادة الوزن وارتفاع ضغط الدم والسكر ووهن في العضلات.كما أشار البيان إلى أن التصوير المغناطيسي اظهر زيادة في انتشار مرض سرطان عما كان عليه في السابق.

وقالت المصادر الليبية إن فريقا من الخبراء الاوروبيين قيموا حالته واوصوا بضرورة الاستمرار في العلاج الكيمياوي مع احتمال استعمال انواع اخرى من العلاج للتحكم الجزئي بالمرض.

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك