اليمن يعلن مقتل العشرات من عناصر القاعدة

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

قال مسؤولون في اليمن إن أجهزة الأمن قد شنت غارة جوية فجر الخميس في محافظة شَبْوَة أسفرت عن مقتل 34 من تنظيم القاعدة.

وأشارت المصادر ذاتها إلى أن الغارة شنت في وقت كان فيه عشرات من عناصر القاعدة مجتمعين في وادي رفض وهي منطقة جبلية معزولة في مديرية الصعيد بمحافظة شبوة.

وأكد مصدر أمني لبي بي سي أن السلطات تجري اختبارات الحامض النووي للتعرف على هويات القتلى.

وترددت انباء عن ان قائد التنظيم في جزيرة العرب ناصر الوحيشي كان موجودا في هذا الاجتماع, ويعتقد أيضا أن بين القتلى قياديين من التنظيم, منهم سعد الفطحاني ومحمد احمد صالح عمير بحسب ما ذكرت مصادر أمنية يمنية لوكالة فرانس برس.

وقال مصدر آخر إن الجيش اليمني شن الغارة الجديدة بناء على معلومات قدمها مواطنون ابلغوا السلطات بمكان اجتماع القاعدة في وادي رفض.

واكدت المصادر أن المشاركين في الاجتماع كانوا يعدون لاعتداءات على منشآت اقتصادية في اليمن ردا على عمليات الاسبوع الماضي.

واصدرت اللجنة الامنية العليا في اليمن تحذيرا لسكان محافظة شبوة بالا يساعدوا المتشددين.

وذكرت وكالة الصحافة الفرنسية نقلا عن مصدر غير معرف ان تجمع عناصر القاعدة كان يضم سعوديين وايرانيين، الا ان ذلك ايضا لم يتم التاكد منه من مصدر اخر.

وتأتي هذه العملية بعد اسبوع من غارة للجيش اسفرت عن مقتل ثلاثين من ناشطي القاعدة في محافظة ابين واعتقال اكثر من ثلاثين اخرين بحسب ما أعلنت صنعاء.

وقد كشفت مصادر سياسية وقبلية أن غارة 17 ديسمبر/ كانون الأول أسفرت أيضا عن مقتل 49 مدنيا بينهم 23 طفلا و17 امرأة.

عناصر من القاعدة في ابين

تقول الانباء ان نشاط عناصر القاعدة زاد في اليمن في الاونة الاخيرة

كما نفذت القوات اليمنية في اليوم نفسه عملية في أرحب على بعد 35 كيلومترا شمال صنعاء أسفرت بحسب الجيش عن مقتل أربعة من عناصر القاعدة.

وأعلنت وزارة الدفاع اليمنية في بيان ان السفارة البريطانية في صنعاء كانت هدفا
لهجوم انتحاري كان تعده خلية القاعدة في ارحب.

يتزامن ذلك مع الهجوم الذي يشنه الجيش اليمني في شمالي البلاد مستهدفا المتمردين الحوثيين.

وقد أفادت الأنباء بمقتل سبعة اشخاص على الأقل بينهم امرأتان في سلسلة من الغارات
شنتها طائرات مقاتلة يمنية على مواقع للمتمردين الحوثيين في شمال البلاد.

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك