مقتل 4 سياح سعوديين واصابة ثلاثة اخرين في النيجر

خريطة دولة النيجر
التعليق على الصورة،

كان السعوديون في رحلة صيد

قتل 4 سعوديين وأصيب ثلاثة آخرون اثناء قيامهم برحلة صيد في دولة النيجر غرب افريقيا .

وقد تم نقل المصابين من موقع الهجوم المسلح الذي تعرضو له على الحدود بين النيجر ومالي الى مستشفى في العاصمة نيامي.

وقال وزير الاتصالات والمتحدث باسم الحكومة، قاسم مختار، في بيان إن الحادث وقع صباح الاثنين بمنطقة تيلابيري حيث استهدف مسلحون مجهولون مجموعة كانت تضم ستة سعوديين ومرافقين اثنين من مالي لدى خروجهم من قرية دجامبالا

وعثر على المرافقين الماليين سالمين لكنهما مقيدان في مكان" الهجوم. وكان السياح السعوديون يستعدون بعد الاقامة في نيامي للتوجه الى منطقة جاو في شرق مالي بحسب مصدر امني. وقد وقع الهجوم عندما توقف السعوديون لتأدية صلاة الفجر بحسب المصدر نفسه.

وقال حاكم تيلابيري، ايدر ادامو، انه تم توقيف ثلاثة مشبوهين بعيد ذلك على متن سيارة على حدود مالي، وهم يخضعون لاستجواب الشرطة في تيلابيري فيما فتح المدعي العام في المدينة تحقيقا، بحسب الحاكم.

وتم نقل الجرحى الثلاثة الى احد مستشفيات نيامي حيث زارهم السفير السعودي في النيجر، على ما اعلن مصدر طبي لوكالة الأنباء الفرنسية.

ووصفت الحكومة النيجيرية الهجوم على السياح السعوديين بانه "عمل وحشي". وقدمت تعازيها لعائلات الضحايا مؤكدة انها اتخذت "على الفور اجراءات لملاحقة والقبض على المنفذين والمتواطئين معهم في هذا العمل الوحشي والاجرامي".

وكان تنظيم "القاعدة في المغرب الاسلامي" أقدم في شهر ديسمبر/كانون الأول من عام 2008 على خطف دبلوماسيين كنديين اثنين، هما روبرت فاولي ولويس غاي في منطقة تيلابيري.

كما خطف في 22 يناير/كانون الثاني من العام الماضي اربعة سياح اوروبيين على الحدود بين النيجر ومالي. وافرج لاحقا عن الكنديين، وعن ثلاثة من السياح الاربعة. اما الرابع، البريطاني ادوين داير، فقتل.