مصر تشتري طائرات اف-16 من لوكهيد الامريكية

طائرة اف-16
التعليق على الصورة،

صفقة الطائرات لمصر جزء من صفقة اسلحة اكبر

اتفقت مصر على شراء 24 طائرة حربية من طراز اف-16 من انتاج شركة لوكهيد مارتن الامريكية ضمن صفقة اسلحة امريكية كبيرة.

وقالت لوكهيد مارتن، وهي اكبر مورد لوزارة الدفاع الامريكية (البنتاجون) من حيث قيمة المبيعات، ان حكومتي الولايات المتحدة ومصر وقعتا اتفاقا يوم 24 ديسمبر بخصوص الطائرات وهي من طرازي بلوك 50/52 لتحديث الاسطول المصري الحالي من طائرات اف-16.

وقال نائب رئيس لوكهيد لشؤون تطوير الاعمال جورج ستاندريدج لوكالة رويترز: "هذا اتفاق بين الحكومتين"، وتنتظر الشركة الان عقدا من الحكومة الامريكية.

وأبلغت ادارة الرئيس الامريكي باراك اوباما الكونجرس في اكتوبر الماضي ان الصفقة قد تصل قيمتها الى 3.2 مليار دولار وتشمل اسلحة مصاحبة وبناء قاعدة وتجهيزات للدعم ومعدات وخدمات اخرى.

واكد المتحدث باسم وكالة التعاون الامني الدفاعي بول ابنر التوصل الى اتفاق بين الحكومتين الامريكية والمصرية بشأن الصفقة الاسبوع الماضي، وقال ان الجزء الخاص بالطائرات اف-16 من الاتفاق قيمته 1.6 مليار دولار.

واضاف: "نتوقع تسليم اولى الطائرات في وقت ما من مطلع عام 2012".

ويتردد على نطاق واسع ان ادارة الرئيس الامريكي السابق جورج بوش رفضت بيع مصر طائرات اف-16 مطورة وبعض الاسلحة الاخرى المتقدمة بسبب سجل مصر في مجال حقوق الانسان وقضايا الديمقراطية، وكذلك حرصا على الحفاظ على تفوق اسرائيل العسكري النوعي.

وتملك مصر طائرات من طراز اف-16 منذ عام 1982، وحصلت على 220 طائرة من هذا الطراز بعد سنوات طويلة كانت تستخدم فيها معدات عسكرية سوفيتية الصنع.

وكانت لوكهيد فازت الاسبوع الماضي بعقد تزيد قيمته على ثمانمئة مليون دولار للاستمرار في تصنيع 24 طائرة جديدة من طائرات اف-16 للمغرب.