عقوبات أمريكية وأممية على تنظيم القاعدة في بلاد العرب

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

اتخذت الولايات المتحدة والامم المتحدة الثلاثاء اجراءات مشددة ضد تنظيم القاعدة في جزيرة العرب، تتيح فرض عقوبات على التنظيم الذي اعلن مسؤوليته عن الهجوم الفاشل على الطائرة الامريكية يوم عيد الميلاد.

فقد فرضت الولايات المتحدة عقوبات مالية على التنظيم، الذي يعتبر جناح القاعدة في الجزيرة العربية، تشمل تجميد املاك ومصالح المنظمة على الاراضي الامريكية.

وكانت الادارة الامريكية قد قررت فرض هذه العقوبات على التنظيم قبل 11 يوما من محاولة تفجير الطائرة الامريكية.

ووقعت وزيرة الخارجية الامريكية هيلاري كلينتون في الـ14 من ديسمبر/ كانون الاول الماضي اوراقا تصنف تنظيم القاعدة في جزيرة العرب كـ" منظمة ارهابية اجنبية".

وقد دخلت هذه العقوبات حيز التنفيذ الثلاثاء بعد ان نشرت في السجل الاتحادي، حسبما ذكر مسؤولون في الخارجية الامريكية.

وفي خطوة ماثلة اضافت لجنة العقوبات التابعة لمجلس الامن بالامم المتحدة التنظيم واثنين من قادته الى اللائحة السوداء.

وكانت واشنطن قد اقترحت على الامم المتحدة اتخاذ خطوة مماثلة، وعقب تبني الامم لهذا الاجراء العقوبات قالت المبعوثة الامريكية للمنظمة الدولية سوزان رايس ان من شأن هذه الخطوة اضعاف التنظيم.

اليمن

ملاحقة مستمرة من جانب السلطات اليمنية لتنظيم القاعدة

العقوبات الامريكية

وبشأن العقوبات الامريكية، قال المتحدث باسم الخارجية فيليب كراولي ان هذه العقوبات من شأنها ان تتيح منع " تقديم الدعم المادي" لهذه المنظمات.

كما وضعت هذه العقوبات اكبر قائدين في التنظيم وهما ناصر الوحيشي ونائبه المفترض السعودي سعيد الشهري على لائحة المشتبه في انهم ارهابيون، بما يعني خضوعهم لقيود على السفر وعقوبات مالية.

وكان التنظيم قد اعلن في السابق مسؤوليته عن محاولة النيجيري فاروق عبد المطلب القيام بمؤامرة تفجير طائرة كانت قادمة من مدينة أمستردام الهولندية إلى مدينة ديترويت الأمريكية يوم الخامس والعشرين من ديسمبر الماضي.

وقال كراولي ان الخطوة الامريكية تهدف الى " القضاء على قدرة التنظيم على تنفيذ عمليات، وعلى زعزعة شبكاته وتفكيكها وقهرها".

أكثر الموضوعات تفضيلا

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك