اصابة العشرات في هجوم انتحاري في الموصل

جندي عراقي في محافظة الموصل

اعلنت مصادر امنية عراقية مقتل ضابط شرطة برتبة ملازم اول واصابة 33 شخصا آخرين في هجومين منفصلين وقعا الاربعاء شمال بغداد.

اذ جرح ما لا يقل عن 30 شخصا بينهم عشرون من القوى الامنية العراقية في انفجار سيارة مفخخة يقودها انتحاري استهدفت قاعدة عسكرية للجيش العراقي في مدينة الموصل في الشمال العراقي ، حسب مصادر الجيش العراقي.

وقع الهجوم حوالي الساعة العاشرة صباحا بالتوقيت المحلي شرق المدينة التي تقع على مبعدة 350 كيلومترا الى الشمال من العاصمة العراقية بغداد.

ويقول المسؤولون العسكريون ان من بين الجرحى 15 جنديا وخمسة من رجال الشرطة.

وفي مدينة كركوك (255 كلم شمال بغداد)، قتل ضابط شرطة برتبة ملازم وجرح شرطيان اخران في انفجار عبوة ناسفة استهدفت دوريتهم.

وصرح اللواء عبد الرزاق البياتي مدير شؤون الشرطة في المحافظة، لوكالة الانباء الفرنسية ان الانفجار استهدف موكبه وانه نجا من محاولة اغتيال.

وقال البياتي ان "ضابطا برتبة ملازم اول قتل بانفجار استهدف موكبي صباح اليوم كما اصيب ثلاثة من عناصر الحماية بجروح".

ووقع الانفجار حوالى التاسعة صباحا بالتوقيت المحلي في شارع القدس وسط المدينة.