الامن المصري: اعتقال 26 للاشتباه بتدبير تفجيرات

خريطة مصر

أعلن مسؤولون في الامن المصري عن اعتقال ستة وعشرين شخصا اشتبه بانهم كانوا يخططون لشن هجمات بالقنابل.

قال مصدر قضائي ان نيابة امن الدولة العليا بدأت التحقيق مع المشتبه بهم في عدة اتهامات اخرى من بينها "الانضمام الى تنظيم غير مشروع يستخدم الارهاب كوسيلة وحيازة اسلحة اسلحة ومتفجرات" و"رصد الحركة في قناة السويس" و"العمل على تطوير صواريخ القسام باضافة متفجرات الى رؤوسها".

واوضحت النيابة انه تم اعتقال المشتبه بهم نهاية كانون الاول/ديسمبر الماضي في محافظة الدقهلية بدلتا النيل.

وقال مسؤول أمني إن المشتبة بهم اعترفوا بانهم كانوا يخططون لاعتداء بقنبلة على مقبرة الحاخام اليهودي ابو حصيرة الموجودة في محافظة البحيرة منذ القرن التاسع عشر والتي يأتي لزيارتها مئات الاسرائيليين في كانون الثاني/يناير من كل عام.

وسمحت مصر هذا العام للزائرين الاسرائيليين بالاحتفال بمولد ابو حصيرة الذي عادة ما ترافقه اجراءات امنية مشددة.

وكانت السلطات المصرية منعت الاحتفال بهذا المولد العام الماضي بسبب الحرب الاسرائيلية على قطاع غزة.

وقال المسؤول الامني ان المعتقلين يتبنون افكار الزعيم الاخواني سيد قطب التي تدعو للجهاد. واكد انهم سيحالون قريبا الى نيابة امن الدولة العليا لبدء التحقيقات القضائية معهم.

وتابع ان هذه هي رابع مجموعة تتبني افكارا جهادية وتخطط لاعتداءات يتم القبض عليها خلال العام الماضي.

ويحاكم حاليا امام محكمة امن الدولة العليا-طوارئ 26 متهما في ما يعرف بقضية "خلية حزب الله في مصر".