أستراليا تحتجز 3 شحنات لإيران لمخاوف من محتوياتها

رود
Image caption رود قال إن الضغوط على إيران ضرورية

احتجزت أستراليا ثلاث شحنات متوجهة إلى إيران بسبب مخاوف من إمكانية احتوائها على مواد متعلقة بالمفاعل النووي الإيراني، حسب ما أعلن رئيس الوزراء الأسترالي كافين رود.

وقال رود لمحطة الإذاعة الأسترالية إن وزير الدفاع الأسترالي جون فوكنر قد استخدم صلاحياته من أجل احتجاز الشحنات، ولكنه رفض التصريح بمحتويات الشحنات وموعد احتجازها.

ودافع رود عن موقف بلاده قائلا ان هناك ضرورة لاستمرار الضغوط الدولية على طهران.

وقال رود لمحطة إي بي سي الأسترالية "إذا أخذنا بعين الإعتبار التهديد الذي يشكله البرنامج النووي الإيراني لسلام المنطقة والعالم فإننا نتوصل الى أنه لا بديل لممارسة ضغوط دولية كبيرة على إيران، في مجالات كهذا المجال أيضا".

وأضاف رود قائلا: "ونعتقد أيضا أن الأمن القومي الأسترالي يبرر خطوة كهذه".

وقالت صحيفة "الأسترالي" إن إحدى الشحنات المحتجزة كانت تحتوي مضخات قد تستخدم في نظام التبريد في المفاعل النووي.

وكانت الولايات المتحدة قد وزعت الأربعاء على مندوبي الدول الغربية في الأمم المتحدة ورقة للنقاش حول إمكانية فرض عقوبات إضافية على إيران.

وجاء هذا رغم قبول الرئيس الإيراني، محمود أحمدي نجاد، كما يبدو لعرض معين تقدمت به الدول الغربية.