الصين تحذر من فرض عقوبات جديدة على ايران

منشأة بوشهر النووية
Image caption تقول ايران ان برنامجها النووي للاغراض السلمية

قالت الصين ان الحديث عن عقوبات جديدة على ايران بسبب برنامجها النووي "سيعقد الوضع" وقد يعطل الجهود الدبلوماسية.

ودعا وزير الخارجية الصيني يانج جيتشي الى المزيد من المحادثات المباشرة مع ايران بدلا من العقوبات.

ومبكرا، قالت مصادر دبلوماسية في الامم المتحدة ان الولايات المتحدة قد وزعت ورقة نقاش تحدد عقوبات مقترحة اضافية على ايران.

وستشمل اجراءات العقوبات الجديدة توسيع الحظر على الرحلات وتجميد ممتلكات وارصدة الاشخاص الذين لهم صلة بالصناعة النووية في ايران.

وتأتي هذه الخطوة على الرغم من مما بدا موافقة ظاهرية من الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد على صفقة تسمح لايران بأرسال معظم اليورانيوم منخفض التخصيب الذي لديها الى الخارج مقابل تزويدها بوقود نووي مخصب يمكن استخدامة في مفاعل نووي لغرض الابحاث.

بينما دعت واشنطن طهران الى ربط كلامها بالافعال.

وقال دبلوماسيون الشهر الماضي ان ايران ابلغت وكالة الطاقة الذرية انها لا تقبل شروط الصفقة واشترطت بالمقابل ان يكون يجري التبادل داخل اراضيها.

وتخشى الولايات المتحدة وحلفائها مما تراه محاولة ايران تطوير اسلحة نووية، بينما تصر ايران على ان برنامجها النووي هو برنامج سلمي كليا.