وقف مدير مكتب الرئيس الفلسطيني محمود عباس عن العمل ولجنة للتحقيق في الاتهامات ضده

محمود عباس رئيس السلطة الفلسطينية
Image caption طلب إنهاء التحقيق خلال 3 أسابيع

أصدر الرئيس الفلسطيني محمود عباس قرارا بوقف مدير مكتبه رفيق الحسيني عن العمل، إلى حين الانتهاء من التحقيق في الاتهامات المالية والجنسية الموجهة ضده، كما أعلنت وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية "وفا".

كما اعلن الرئيس تشكيل لجنة للتحقيق في الاتهامات الموجهة له باستغلال منصبه للحصول على مكاسب مالية وجنسية.

ويرأس اللجنة محمد غنيم "أبو ماهر" أمين سر اللجنة المركزية لحركة فتح التي يرأسها عباس نفسه، وعضوية كل من عزام الأحمد عضو اللجنة المركزية للحركة ورفيق النتشة رئيس اللجنة الحركية العليا.

وقالت وكالة الأنباء الفلسطينية إنه تقرر أن تقدم اللجنة نتيجة التحقيق بعد ثلاثة أسابيع من تاريخ تشكيلها".

يشار إلى أن تداعيات قضية الحسيني قد بدأت منذ عدة أيام، بعد أن بثت القناة العاشرة للتليفزيون الإسرائيلي تقريرا تضمن تسجيلا ووثائق قدمها ضابط المخابرات الفلسطيني السابق فهمي شبانة تتهم الحسيني بالتورط في فضائح مالية وجنسية.

وقد هدد المدعي العام في السلطة الفلسطينية القناة الإسرائيلية برفع قضية ضدها بتهمة "بث أكاذيب وادعاءات غير حقيقية".