روسيا ترجئ تسليم ايران أنظمة مضادة للصواريخ

صواريخ اس 300
Image caption صواريخ اس-300 الدفاعية المتطورة

أعلنت روسيا الاربعاء إرجاء تسليم إيران أنظمة إس 300 المضادة للصواريخ لأسباب قالت إنها "فنية" حسبما افادت وكالة انترفاكس الروسية للأنباء وذلك غداة زيارة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو الى موسكو.

وصرح مساعد مدير جهاز التعاون العسكري-الفني الروسي الكسندر فومين لوكالة انترفاكس في نيودلهي بأن "التأخير سببته مشاكل فنية. وسيتم التسليم بمجرد حلها".

ويأتي هذا التصريح بعد الزيارة التي قام بها رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو الى موسكو.

وقال نتانياهو في مقابلة نشرتها صحيفة "كوميرسانت" الروسية الاربعاء "فيما يتعلق ببيع الاسلحة نأخذ على الدوام بالاعتبار قلق كل الاطراف ونتوقع من روسيا أن تقوم بالشيء نفسه".

وردا على سؤال عما اذا تم بحث ملف أنظمة إس-300 خلال محادثاته مع الرئيس الروسي ديمتري مدفيديف قال نتانياهو ان "تصريحات مدفيديف كانت مهمة جدا لكني لا أريد الدخول في التفاصيل".

وتطالب الدول الغربية واسرائيل روسيا منذ سنوات بعدم تسليم ايران هذه الانظمة التي ستعزز الدفاعات الجوية الايرانية ضد اي هجوم عسكري محتمل بالرغم من العقد المبرم بين البلدين بهذا الخصوص.

وستجعل هذه الصواريخ قصف المنشآت النووية الايرانية أكثر صعوبة.

وكان مسؤول روسي كبير قد أعلن يوم الأحد الماضي عدم وجود أي سبب لدى روسيا يدفعها الى عدم احترام عقدها مع ايران.

وقال نائب سكرتير مجلس الأمن القومي الروسي فلاديمير نازاروف "هناك عقد موقع وعلينا الالتزام به لكن التسليم لم يبدأ بعد. هذه الصفقة ليست خاضعة لاي عقوبات دولية".

وكان السفير الايراني في موسكو محمود رضا سجادي أعلن في نهاية نوفمبر/ تشرين الثاني أنه تلقى ضمانات بأن هذا النظام سيسلم فعلا الى طهران.

وتشتبه الدول الغربية في أن إيران تسعى لامتلاك السلاح النووي تحت غطاء برنامجها النووي المدني وهو ما تنفيه طهران.