ايران: كروبي يدعو لمراجعة دور مجلس الاوصياء

مهدي كروبي
Image caption كروبي يزيد من الضغط على نفوذ الحكومة

دعا مهدي كروبي أحد ابرز قادة المعارضة في ايران الى اجراء استفتاء حول دور مجلس الاوصياء، واسع النفوذ، في شؤون البلاد.

وقال كروبي في بيان نشر على موقعه في الانترنت ان هذا الاجراء سيساعد على تهدئة الأوضاع ويسمح بتنظيم انتخابات حرة و نزيهة في ايران.

يذكر ان المرشد الاعلى في ايران هو المنوط بتعيين اعضاء مجلس الاوصياء الاثني عشر، ومن مهام المجلس مراقبة الانتخابات والتدقيق في هويات المرشحين لها. وتأتي هذه التصريحات عقب تعليقات من زعيم المعارضة الإيرانية مير حسين موسوي قال فيها ان الثورة الاسلامية فشلت في القضاء على" جذور الاستبداد والديكتاتورية "التي صبغت عهد الشاه.

وفي تصريحات نشرت على موقعه في الانترنت قال موسوي قبل اسبوعين ان القمع، الذي لا يزال يمارس على نطاق واسع في ايران، اثبت ان الثورة الاسلامية قد فشلت في تحقيق اهدافها.

وتعهد موسوي بمواصلة "كفاحه" ضد الحكومة بالقول ان "الايرانيين لهم الحق في الاحتجاج السلمي، وان الاعتقالات ذات الدوافع السياسية وعمليات الاعدام مخالفة للقانون".

وتقول المعارضة ان نتيجة الانتخابات قد زورت لمصلحة اعادة انتخاب الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد.

لكن السلطات الحكومية ترفض تلك الاتهامات وتقول انها جزء من مؤامرة غربية لاسقاط النظام الاسلامي في ايران.