إطلاق سراح مبشرة أمريكية كانت محتجزة في هايتي

شاريسا
Image caption يتوقع أن تعود شاريسا إلى الولايات المتحدة بعد اطلاق سراحها

أطلقت السلطات في هايتي واحدة من آخر اثنين من المبشرين المسيحيين الأمريكيين المحتجزين بتهمة محاولة نقل الأطفال خارج البلاد.

وغادرت شاريسا كولتر، وهي من ولاية ايداهو الأمريكية، السجن برفقة موظفي السفارة الأمريكي، ويتوقع أن تعود الى الولايات المتحدة.

وكانت شاريسا قد اعتقلت يوم 29 يناير/ كانون الثاني مع تسعة أمريكيين آخرين بينما كانت تحاول مغادرة هايتي بعد الزلزال المدمر الذي وقع هناك، وبصحبتهم 33 طفلا.

إلا أنهم نفوا ارتكاب أي مخالفات، قائلين انهم كانوا يريدون فقط مساعدة الأطفال الأيتام.

ولدى كثير من الأطفال الآباء وامهات على قيد الحياة، وقد اعترفوا بتسليم الأطفال إلى المبشرين طواعية، اعتقادا منهم بأنهم سينالون رعاية أفضل في الولايات المتحدة.

وقد أطلق سراح ثمانية من الأمريكيين، معظمهم أعضاء في الكنيسة المعمدانية في إيداهو، إلا أن زعيمتهم لورا سيلبي، لا تزال رهن الاحتجاز.

وقتل في الزلزال الذي وقع في هايتي في يناير/ 12 كانون الثاني أكثر من 220 ألف شخص.