تسمية الاستراليين الاربعة المتهمين بالصلة بإغتيال المبحوح

اثنين من الاستراليين الذين تتهمهم شرطة دبي
Image caption تشير شرطة دبي الى للاستراليين الاربعة صلة بالجماعة التي اغتالت المبحوح

قال مسؤولون استراليون انه قد تمت تسمية أربعة استراليين كانوا على صلة باغتيال قيادي حماس محمود المبحوح في دبي.

اذ استخدم جواز سفر مزور بإسم جوشوا كريسر من قبل احد المشتبه فيهم والذي وفر غطاء مراقبة لقتلة محمود المبحوح.

وقالت الحكومة الاسترالية انها تعتقد ان جواز سفر كريسر قد تم استنساخه كما هي الحال مع الاخرين المتهمين بالاشتراك في هذه القضية.

واشارت الى ان كريسر الحقيقي يعيش ويعمل في اسرائيل.

وقال وزير الخارجية الاسترالي ستيفن سميث : " ليس ثمة معلومات تشير الى تورط كريسر، او اي من حاملي الجوازات الاسترالية الثلاثة الاخرين،باي شكل من الاشكال في هذه القضية، بل كانوا ضحايا لتزوير هويات".

ويعتقد ان كريسر الحقيقي يعمل في مستشفى في مدينة القدس.

مجموعة استطلاع

وكان الانتربول قد اضاف ال 16 شخصا الاخرين الذين اشارت اليهم شرطة دبي الشهر الماضي الى "القائمة الحمراء" اي ذات الاهمية العالية في اوامر القاء القبض عليهم، وليرتفع العدد الكلي للمطلوبين الى هذه القضية 27 شخصا.

من الجدير بالذكر ان المبحوح قد اغتيل في 20 من يناير /كانون الثاني عبر فريق من الاشخاص كانوا قد دخلوا الى دبي مستخدمين جوازات سفر مزورة من المملكة المتحدة وايرلندا والمانيا وفرنسا.

وقد تم دعمهم من قبل مجموعة ثانية من المشتبه فيهم ممن استخدموا وثائق هوية مزورة.

وتقول شرطة دبي انهم قد عملوا كمجموعة استطلاع وزاروا الامارة الخليجية قبل اشهر.

ويشار الى ان الاسترالي الثاني الذي كان جوازه على صلة بعملية الاغتيال يدعى ادم كورمان ويعيش في اسرائيل ايضا.

اما الاسمين الاخرين الحاملين للجوازات الاسترالية فهما بروس جوشوا دانيل ونيكول ساندرا ماكيب.

وتعتقد شرطة دبي ان المخابرات الاسرائيلية (الموساد) كانت وراء عملية اغتيال المبحوح.

وكان رئيس الوزراء الاسترالي كيفن رود قد قال ان استخدام جوازات سفر استرالية في الاغتيال يعد " قضية بالغة الاهمية" وان كانبيرا "لن تسكت على هذه القضية".