حماس تطلق سراح الصحفي البريطاني بول مارتن

بول مارتن
Image caption الصحفي بول مارتن عند اطلاق سراحه بعد احتجازه في غزة

اطلقت حركة المقاومة الاسلامية "حماس" سراح الصحفي البريطاني المحتجز لديها بول مارتن وقامت تسليمة الى وفد بريطاني عند معبر ايريز في شمال غزة.

ويقول مراسل بي بي سي في غزة جون دونيسون ان الصحفي وصانع الافلام قد سلم الى وفد من القنصلية البريطانية، ونقل في سيارة دبلوماسية عبر معبر ايريز الى اسرائيل.

ووصف مارتن للصحفيين قرار الافراج عنه بانه "يعتبر انتصارا كبيرا لحرية الاعلام".

وكانت حماس قد اعتقلت الصحفي بول مارتن في الخامس عسر من فبراير/شباط متهمة اياه ب" التعاون مع اسرائيل ".

و قد اعتقل عند وصوله الى غزة، للادلاء بشهادته دفاعا عن رجل فلسطيني اتهم بالتجسس لحساب اسرائيل.

واتهمت وزارة الداخلية في حكومة حماس المقالة الصحافي مارتن ب "الاخلال بالامن" في قطاع غزة.

وقالت حماس انه منع العودة الى المناطق الفلسطينية وبضمنها الضفة الغربية.

"غير مرحب به في الاراضي الفلسطينية"

وقد عقد محمود الزهار القيادي في حماس مؤتمرا صحفيا في منزله في غزة لاعلان اطلاق سراح الصحفي المحتجز، قال فيه ان مارتن "غير مرحب به في الاراضي الفلسطينية"، على الرغم من سلطة حركة حماس تقتصر على غزة ولا تمتد الى الضفة الغربية، التي تدار من غريمتها حركة فتح.

واضاف الزهار ان خطوة الافراج عن مارتن جاءت "استجابة للقنصل البريطاني وجهود الاتحاد الاوروبي بخصوص المعتقل بول مارتن المتعدد الجنسيات والمشتبه بارتكابه قضايا امنية تعرض الامن الفلسطيني للخطر".

وكان مارتن قد احتجز لمدة اسبوعين، ومن ثم اعلنت حركة حماس ان احتجازة سيمدد الى شهر.

وقال محاميه شرحبيل الزعيم انه يحتجز ب"تهمة امنية" غير محددة.

وكانت بريطانيا قد اعربت عن قلقها بشان احتجاز مارتن. وقال اتحاد الصحفيين الاجانب ان مارتن يعمل لحسابه الخاص في المنطقة منذ خمس سنوات، كما انه يقوم ايضا بتصوير الافلام.

ويعد مارتن اول اجنبي يتم توقيفه في غزة منذ سيطرة حركة حماس على القطاع في حزيران/يونيو 2007 بحسب المنظمات الفلسطينية المدافعة عن حقوق الانسان في غزة.