الرئيس اليمني يعلن انتهاء الحرب مع المتمردين في الشمال

علي عبد الله صالح
Image caption الرئيس اليمني يعلن نهاية الحرب مع الحوثيين وليس توقفها فقط

قال الرئيس اليمني علي عبد الله صالح ان حرب اليمن مع المتمردين الحوثيين بشمال البلاد انتهت.

واكد صالح في مقابلة تلفزيونية مسجلة ان "الحرب انتهت، لا توقفت فقط او في حالة هدنة".

وتعرضت صنعاء لضغوط دولية شديدة لانهاء الحرب في الشمال والتركيز على مكافحة تنظيم القاعدة، الذي اعلن جناحه الذي يتخذ من اليمن مقرا له المسؤولية عن هجوم في ديسمبر/كانون الاول على طائرة ركاب متجهة الى الولايات المتحدة.

وتخشى دول غربية، وكذلك السعودية، من ان يستغل تنظيم القاعدة انعدام الاستقرار على جبهات متعددة في اليمن لشن هجمات في المنطقة وخارجها.

ويقول محللون ان اتفاق الهدنة بين الحكومة والمتمردين لن يدوم على الارجح لانه لا يعالج شكاوى المتمردين من التمييز ضدهم من قبل حكومة صنعاء.

لكن الرئيس اليمني قال ان هناك مؤشرات ايجابية على التزام المتمردين بانهاء الحرب، والمتمثلة في ازالة الالغام الارضية وفتح الطرق وازالة حواجز الطرق وتسليم الوحدات الادارية التي كانوا يحتلوها.

واضاف انه لن يجري حوارا مع الحركة الانفصالية بالجنوب، لكنه مستعد لاجراء محادثات مع العناصر المؤيدة للوحدة.

وتابع ان اليمن يجري حوارا مع الذين لديهم شكاوى بشأن قضايا معينة من خلال القنوات السياسية.

واتحد شمال اليمن وجنوبه عام 1990 لكن كثيرين، في الجنوب الذي به معظم الصناعات النفطية، يشكون من سيطرة الشماليين على الموارد والتمييز ضدهم.