عقوبات أمريكية على مثنى حارث الضاري

جندي أمريكي في العراق
Image caption الخزانة الامريكية تقول إن هجمات المسلحين تستهدف قوات التحالف في العراق

أعلنت وزارة الخزانة الامريكية عن فرض عقوبات مالية على مثنى حارث الضاري المسؤول الاعلامي بهيئة علماء المسلمين في العراق بزعم تعاونه مع تنظيم القاعدة.

وتنص العقوبات على تجميد أصول الضاري ومنع المواطنيين الامريكيين من التعامل معه ماليا.

ويتهم الضاري بالسعي لاعادة تنشيط العمليات المسلحة عن طريق تقديم تدريبات في سوريا للمسلحين الجدد الى جانب تقديم معدات وحوافز مالية تصل الى عشرة آلاف دولار للشخص.

وقالت وزارة الخزانة إنها اتفقت مع الحكومة العراقية على اضافة الضاري الى قائمة الامم المتحدة للمنتمين لتنظيم القاعدة الى جانب الافراد والمنظمات ذات الصلة بحركة طالبان.

ويتهم بيان الخزانة الامريكية الضاري بالسعي منذ أغسطس/ أب 2008 الى " اعادة تنشيط العمليات المسلحة في العراق عن طريق توفير التدريبات للمنظمات المسلحة " والتي تستهدف القوات الاجنبية.

وقالت الخزانة إن الضاري قام بامداد تنظيم القاعدة في العراق بمليون دولار كما عمد الى تمويل جماعة قامت باستخدام متفجرات متطورة في هجمات ضد قوات التحالف فضلا عن تمويل خلية أخرى تابعة لتنظيم القاعدة في العراق الى جانب جماعته المعروفة باسم كتائب ثورة العشرين.

يذكر أن الضاري هو نجل حارث الضاري الامين العام لهيئة علماء المسلمين في العراق والذي قام بتأسيس الهيئة عقب الاطاحة بصدام حسين بهدف حماية حقوق المسلمين السنة في العراق.

وتجدر الاشارة الى أن الهيئة بدأت تفقد نفوذها في 2007.