علاوي يؤكد الانفتاح على جميع القوى السياسية والمالكي يرفض النتائج

إياد علاوي
Image caption أكد علاوي انفتاح قائمته على كل القوى السياسية

عقد رئيس القائمة العراقية اياد علاوي مؤتمرا صحفيا في بغداد السبت اكد فيه ان قائمتة منفتحة على جميع القوى السياسية في قضية التحالفات السياسية لتشكيل الحكومة المقبلة وضمنها ائتلاف دولة القانون بزعامة رئيس الوزراء نوري المالكي والائتلاف الوطني العراقي والتحالف الكردستاني.

واضاف علاوي ان لجنة يراسها نائب رئيس الوزراء وعضو القائمة العراقية رافع العيساوي ستبدأ مباحثاتها لتحديد شكل التحالفات المقبلة, وتقدم علاوي بشكره لدول الجوار التي قال انها لم تبدي تدخلا في الانتخابات العراقية.

وأكد علاوي ايضا على ضرورة عمل جميع الجهات السياسية معا خلال الفترة القادمة ووضع نهاية لاتهام كل طرف سياسي بالعمل لجهة خارجية على حساب مصلحة البلاد.

و كانت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في العراق قد أعلنت أمس فوز قائمة العراقية بواحد و تسعين مقعدا متقدمة بفارق مقعدين عن قائمة دولة القانون برئاسة رئيس الوزراء نوري المالكي.

وقال علاوي في تصريحات للصحفيين عقب إعلان النتائج إنها "تعني تكليف العراقية بتشكيل الحكومة المقبلة والعمل مع كل الاطراف التي فازت او التي لم تفز لتشكيل الحكومة".

وقال إن "العراق يعبر عن استعداده لمد يد الاخوة لكل دول الجوار, سورية والسعودية وتركيا وايران والاردن والكويت, على اساس التواصل وعدم التدخل في الشوؤن الداخلية".

وأكد علاوي انفتاح قائمته "لكل القوى السياسية لمن يريد ان يساهم في بناء العراق وسنقبر معا الطائفية السياسية, اي الغاء اسناد المناصب السيادية بناء على انتماءات طائفية او مذهبية".

إلى ذلك, عمت الاحتفالات بفوز قائمة علاوي جميع المناطق التي انتخبتها في محافظات العرب السنة وبعض احياء بغداد حيث نزل المواطنون الى الشوراع للرقص كما اطلقوا النار في الهواء والمفرقعات النارية.وجاب انصار علاوي في مواكب سيارة بعض شوارع بغداد مطلقين العنان لابواق سياراتهم وسط الاهازيج.

المالكي

وفور اعلان النتائج, سارع المالكي محاطا باعضاء قائمته الى رفض النتائج معتبرا انها "غير نهائية" ومؤكدا انه سيطعن بها امام المحكمة الدستورية.

وقال المالكي للصحفيين إن ائتلاف دولة القانون سيمضي نحو تشكيل حكومة وطنية مضيفا "نجري حوارا باتجاه تشكيل الكتلة النيابية الاكبر التي ستتولى قطعا تشكيل الحكومة المقبلة قطعا والامور تحت السيطرة وتسير بشكل طبيعي".

Image caption أكد المالكي أنه سيطعن في النتائج

يشار الى ان الدستور ينص على قيام رئيس الجمهورية بتكليف "الكتلة الاكبر عددا" بتشكيل الحكومة من دون ان يوضح ما اذا كانت الكتلة المشار اليها هي نفسها التي خاضت الانتخابات ام انه يمكن ان تكون الكتلة قد تشكلت بعد الانتخابات.

وأكد المالكي أن نتيجة الانتخابات غير متوقعة واضاف "لقد اعلنت النتائج في اجواء المطالب بضرورة العد والفرز اليدوي من اجل اعطاء صورة واضحة وشفافة, وما دام هناك شكاوى فسيبقى التلاعب والشك موضع اهتمامنا لا بد للمفوضية ان تنظر بكل الطعون والشبهات".

وأضاف "لا بد من اجراءات شفافية واعادة الانتخابات في بعض المحافظات التي ظهرت فيها شكاوى وهذه النتائج ليست نهائية". يذكر ان المفوضية حددت مهلة ثلاثة ايام لتقديم الطعون بعد اعلان النتائج.

ترحيب

من جهتها رحبت الولايات المتحدة بانتهاء العملية الانتخابية في العراق, معتبرة أنها "محطة مهمة في التطور الديموقراطي" للبلاد. وقال المتحدث باسم الخارجية الاميركية فيليب كراولي "نهنئ الشعب والحكومة العراقيين".

بدورها أكدت السفارة الأمريكية في بغداد وقائد القوات الأمريكية في العراق عدم وجود ادلة على حصول عمليات "تزوير بشكل واسع".

كما أعلن ممثل الامم المتحدة لدى العراق آد ميلكرت ان الانتخابات كانت "ناجحة وتتمتع بالمصداقية" مناشدا جميع الاطراف "قبول النتائج مهما كانت".

النتائج

وكانت النتائجح النهائية التي أعلنتها المفوضية قد أظهرت فوز قائمة علاوي بحصولها على 91 مقعدا، في حين حصل ائتلاف دولة القانون بزعامة نوري المالكي على 89 مقعدا، بينما حصل الائتلاف الوطني العراقي على 70 مقعدا، وحصلت القائمة الكردستانية على 43 مقعدا.

مقاعد القوائم المتنافسة
اسم القائمة المقاعد
القائمة العراقية 91 مقعدا
قائمة ائتلاف القانون 89 مقعدا
الائتلاف الوطني العراقي 70 مقعدا
التحالف الكردستاني 43 مقعدا
حركة التغيير (كوران) 8 مقاعد
جبهة التوافق العراقية 6 مقاعد
إئتلاف وحدة العراق 4 مقاعد
الاتحاد الاسلامي الكردستاني 4 مقاعد
الجماعة الاسلامية الكردستانية مقعدان

وأكد رئيس المفوضية فرج الحيدري ان نتائج الانتخابات أيا كانت، تعد فخرا للشعب العراقي، وهنأ كل الأطراف الفائزة، وقال إن فوزها يعد نصرا للشعب العراقي.

ثم ألقى أد ميلكرت كبير مراقبي الأمم المتحدة كلمة اعترف فيها بوقوع بعض الثغرات، مؤكدا ادانته لها، إلا أنه اكد الثقة في قدرة نظام الاقتراع على أن يعكس النتائج الحقيقية.

قال إن لجنة مراقبي الأمم المتحدة لم تجد دليلا على أي فشل منهجي واسع، واعتبر المشاركة في الانتخابات نجاحا جماهيريا.

وقال ميلكرت إن الانتخابات العراقية كانت "ناجحة وتتمتع بالمصداقية" مناشدا جميع الاطراف "قبول النتائج مهما كانت".

ويضم البرلمان المقبل 325 نائبا، لكن المصادقة على النتائج النهائية للانتخابات تبقى رهن المحكمة الدستورية.

مقاعد الأقليات
الإيزيديون - الحركة الإيزيدية للاصلاح والتقدم مقعد واحد
الشبك - محمد جمشيد عبدالله مقعد واحد
الصابئة - خالد أمين رومي مقعد واحد
المسيحيون: قائمة الرافدينالمسيحون المجلس الشعبي الكلداني الآشوري السرياني 3مقاعدمقعدان

ومنذ انتهاء الاقتراع، نشرت المفوضية نتائج تشير الى تقدم المالكي مرة وعلاوي مرة اخرى.

وادى بطء عملية الفرز في محطات الاقتراع الناجم بحسب المفوضية عن مراحل عدة للتدقيق في النتائج، الى اتهامات بالاحتيال والتلاعب من مختلف الاطراف السياسيين.

ومن شأن نتائج كهذه تأخير تشكيل حكومة عراقية لصعوبة المفاوضات بين القوائم التي تسعى الى تشكيل تحالفات مع قوائم اخرى كقائمة التحالف الكردي.

ويترقب العراقيون ان تكون اختياراتهم البرلمانية عاملا اساسيا لتكريس المكتسبات الامنية دعما لاستقرار بلدهم، بعد سنوات من الصراع الطائفي الدامي، مع قرب انسحاب القوات الامريكية منه.