اردوغان: اسرائيل اكبر تهديد للسلام في الشرق الاوسط

اردوغان
Image caption تكررت انتقادات اردوغان لاسرائيل

وصف رئيس الحكومة التركية رجب طيب اردوغان، الذي يقوم حاليا بزيارة لفرنسا، اسرائيل بأنها "تشكل اكبر تهديد للسلام" في منطقة الشرق الاوسط، مما حدا برئيس الحكومة الاسرائيلية بنيامين نتنياهو للرد بأنه "يأسف للهجمات اللفظية التركية المتكررة" على اسرائيل.

وشهدت العلاقات بين تركيا واسرائيل تدهورا ملحوظا منذ الحرب التي شنتها الاخيرة على قطاع غزة عام 2009.

وكان اردوغان يتحدث للصحفيين في باريس قبيل اجتماعه بالرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي.

وقال رئيس الحكومة التركية: "إن اسرائيل تشكل اكبر تهديد للسلم الاقليمي. اذا قامت دولة ما باستخدام القوة المفرطة في فلسطين، وباستخدام القنابل الفوسفورية في غزة، فليس متوقعا منا ان نمتدحها."

وكانت كل من اسرائيل وحركة حماس قد اتهمتا من قبل الامم المتحدة بارتكاب جرائم حرب اثناء الهجوم الذي شنته القوات الاسرائيلية على القطاع في اواخر 2008 واوائل 2009، والذي راح ضحيته اكثر من الف فلسطيني وحوالي 13 اسرائيلي.

اما نتنياهو، فقال إنه يأسف للتعليقات التي ادلى بها رئيس الحكومة التركية.

وقال للصحفيين في اسرائيل: "نتطلع الى علاقات طيبة مع تركيا، ونأسف ان يقوم السيد اردوغان بمهاجمة اسرائيل المرة تلو الاخرى."

يذكر ان البلدين كانا حليفين في الماضي، ولكن انقره قامت في وقت سابق باستدعاء سفيرها لدى تل ابيب بعد اسابيع من تعرضه للاهانة علنا من جانب نائب وزير الخارجية الاسرائيلي.

فقد استدعت وزارة الخارجية الاسرائيلية السفير اوجوز تشيليكول وعنفته حول مسلسل تلفزيوني تركي يصور عملاء للمخابرات الاسرائيلية وهم يختطفون اطفال.

وقد اجبر نائب وزير الخارجية الاسرائيلي داني ايالون السفير التركي على الجلوس على مقعد واطئ بينما كان يوبخه.

وقد اعتذر ايالون لاحقا على تصرفه.

وشبه وزير الخارجية الاسرائيلي افيغدور ليبرمان اردوغان بالرئيس الفنزويلي هوجو تشافيز والزعيم الليبي معمر القذافي.