السودان: عرمان يعلن فوزه في الجنوب

تابان دنغ
Image caption الحركة الشعبية تفوز بحكم ولاية الوحدة

قال ياسر عرمان نائب الأمين العام للحركة الشعبية لتحرير السودان لقطاع الشمال، ومرشح الرئاسة المنسحب إنه حصل على تسعين في المئة من أصوات الناخبين في جنوب السودان على الرغم من انسحابه من السباق الرئاسي.

وكان عرمان قد انسحب من السباق الرئاسي اواخر مارس/آذار الماضي عقب انقضاء الفترة القانونية لسحب الترشيحات، لذا بقي اسمه في قوائم المرشحين.

من جانبها اعلنت المفوضية القومية للانتخابات انها تتوقع تسلم نتائج الانتخابات في جنوب السودان الأحد، لتعلن بعدها المرشحين الفائزين في انتخابات رئاسة الجمهورية ورئاسة حكومة الجنوب.

وكان مسؤولون ومراقبون للامم المتحدة قد ذكروا ان اثنين من مؤيدي مرشح المعارضة الخاسر في انتخابات الجنوب قتلا بعدما اطلقت الشرطة الرصاص على مظاهرة.

وجاءت الاحتجاجات بعد الاعلان عن فوز الحزب الحاكم في جنوب السودان بالسلطة في ولاية الوحدة الغنية بالنفط.

وتعد الواقعة اول عمل عنيف بارز يلي الانتخابات التعددية التي جرت مؤخرا في السودان.

واتهمت احزاب المعارضة حاكم جنوب السودان بتزوير الانتخابات.

وكانت مفوضية الانتخابات اعلنت يوم الجمعة ان الرئيس الحالي تابان دنغ، مرشح الحركة الشعبية لتحرير السودان، فاز على منافسته المرشحة المستقلة انجلينا تيني.

وادت النتائج الى اندلاع المصادمات بين انصار تيني والشرطة ما اسفر عن مقتل اثنين وجرح ثالث.

وتفيد الانباء بان المرشحين تدخلوا حتى عاد الهدوء.