تبرئة زوجين من تهمة ممارسة الجنس بدبي

محاكم دبي
Image caption الحكم بقضية كهذه سابقة في امارة دبي

فاز زوج وزوجته قبضت عليهما الشرطة في دبي بتهم ممارسة الجنس في سيارة الاستئناف القضائي الذي رفعاه ضد الحكم الاولي.

وكان الزوج والزوجة الباكستانيان، المتزوجان حديثا، قد ادينا بممارسة فعل فاضح وحكم عليهما بالحبس لشهر والابعاد عن البلاد.

الا ان محكمة الاستئناف في دبي رفضت الحكم القضائي الاولي على اساس ان الشرطي الذي امسك بهما كان يتلصص عليهما من خلال زجاج السيارة المظلل، وهو بهذا انتهك خصوصيتهما.

وهذه القضية هي واحدة من سلسلة قضايا وحوادث اتهم فيها اجانب بانتهاك قوانين دبي المتشددة المتعلقة بالسلوك العام.

وكانت الشرطة قد اعتقلت الزوج (28 عاما) والزوجة (24 عاما) في مايو/آيار من العام الماضي، واتهمتها بممارسة الجنس في سيارتهما في موقف سيارات في فندق ساحل الجميرة.

وقد حاول الشرطي التحديق عبر نافذة السيارة، لكن عندما وجد انه لا يرى شيئا طرق النافذة، ففتحها رجل عار، حسب حيثيات القضية.

وجادل ماجد القبان محامي الزوج والزوجة امام محكمة الاستئناف، بنجاح، قائلا ان التحديق والتلصص عبر نافذة السيارة كان انتهاكا لحقوقهما الانسانية وانتهاكا لخصوصيتهما.

وقال المحامي ان السيارة مكان خاص، وان ما يفعله الاثنان وراء نافذة مظللة لا يعد انتهاكا لقوانين السلوك العام في امارة دبي.

واضاف القبان: "نحن بالتأكيد مسرورون بالحكم، ومتفاجئون قليلا به، فالعادة تذهب الامور في الاتجاه الآخر".