الطائرة الليبية: الطفل الناجي حالته "مستقرة"

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

قالت مصادر طبية إن الطفل الهولندي، الذي نجا من حادث تحطم طائرة الركاب في ليبيا الأربعاء، حالته مستقرة وآخذ في التعافي بعد العمليات التي أجريت على ساقيه المكسورين، كما أن أشخاصاً يعتقد أنهم أقاربه قد قاموا بزيارته.
ويقول المسؤولون الهولنديون إنه يعتقد بأن الطفل، واسمه روبن قد فقد والديه وشقيقه في الكارثة.


يذكر أن الطفل هو الناجي الوحيد في حادث الطائرة التابعة لخطوط الأفريقية الليبية، والذي قتل فيه أكثر من مئة شخص.

واعلنت السلطات الهولندية ان عدد الضحايا الهولنديين من رعاياها بلغ 61 شخصا.

وقد تحطمت الطائرة، التابعة لشركة الطيران الليبية "الافريقية"، اثناء محاولة قائدها الهبوط بها في مطار طرابلس، حيث كانت قادمة في رحلة ليلية من جوهانسبيرج في جنوب افريقيا.

اما الضحايا الآخرين فهم من ليبيا وجنوب افريقيا والمانيا وبريطانيا وفرنسا.

وقد تحطمت الطائرة، وهي من طراز ايرباص/ 330 حملت على متنها 93 راكبا الى جانب فريق خدمة وقيادة وعددهم 11 شخصا.

حطام الطائرة

مصادر ليبية: الطائرة لم تنفجر في الجو

ويقول مراسلنا في طرابلس صالح سرار ان الحكومة الليبية فتحت تحقيقا في الحادث للوقوف على ملابساته.

واوضح سرار ان الطائرة لم تنفجر في الجو بل تحطمت لحظة هبوطها على المدرج.

وقال متحدث باسم وزارة الخارجية في جنوب افريقيا إن الطائرة غادرت جوهانسبورج ليلة أمس الثلاثاء وانها سجلت على أنها "مختفية".

وكان مقررا أن تقلع الطائرة مرة أخرى إلى مطار جاتويك في العاصمة البريطانية لندن بعد توقف قصير في طرابلس.

يذكر أن شركة "الافريقية"، مالكة الطائرة، قد تأسست عام 2001 وتملك أسطولا من الطائرات الحديثة من طراز ايرباص.

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك