مقتل 22 شخصا في حوادث متفرقة بالعراق

قتل سبعة من الزوار الشيعة على الاقل وجرح 46 آخرون اثر سقوط قذائف هاون شمال غرب كربلاء مساء الثلاثاء بينما كان مئات الآلاف يحيون ذكرى ولادة الامام المهدي، الامام الثاني عشر لدى الشيعة الاثني عشرية.

Image caption تقوم الطائرات العمودية التابعة للجيش العراقي بتوفير الحراسة في المناسبات الدينية

وكان مئات الآلاف من الزوار الشيعة متوجهين الى المراقد في المدينة مشيا على الاقدام في هذه المناسبة.

وفي حادث آخر، اعلن قائد القوة الجوية العراقية مقتل خمسة أشخاص هم أفراد طاقم مروحية عسكرية تحطمت الاربعاء قرب مدينة كربلاء.

وقال الفريق الركن أنور حمة أمين لوكالة فرانس برس إن الحادثة وقعت في منطقة الابراهيمي شرق كربلاء.

واضاف ان "الحادث وقع اثر عاصفة ترابية حدثت عند الساعة السادسة من فجر اليوم الاربعاء".

ومن جانب آخر، قتل خمسة اشخاص بينهم امرأة واصايب اكثر من عشرة آخرين في انفجار عبوة ناسفة داخل مطعم شعبي في مدينة الصدر شمال شرق بغداد.

وفي حادث آخر في العاصمة العراقية، قتل خمسة أشخاص كانوا في انتظار الحصول على معاشاتهم وأصيب 12 اخرين في انفجار قنبلة مزروعة في وسط الطريق.

وأصاب الإنفجار طابورا لاصحاب معاشات التقاعد كانوا ينتظرون أمام بنك حكومي بحي مدينة الصدر في بغداد الذي تسكنه أغلبية شيعية.

وقال مصدر الشرطة ان القنبلة كان من الممكن أن تقتل كثيرين اخرين لكن طابور أصحاب المعاشات أمام البنك كان أقصر من المعتاد لان كثيرين كانوا يؤدون مراسم دينية بمدينة كربلاء.

ولا تزال التفجيرات والهجمات تقع بصفة منتظمة في العراق بعد مرور أكثر من سبع سنوات على الغزو الذي قادته الولايات المتحدة للعراق على الرغم من تراجع مستوى العنف بشدة بعدما وصل الى ذروته أيام الاقتتال الطائفي عامي 2006 و2007.

المزيد حول هذه القصة