نتنياهو يقول إنه فشل في ثني روسيا عن بيع صواريخ مضادة للسفن لسورية

صاروخ ياخونت
التعليق على الصورة،

يبلغ مدى صاروخ ياخونت 300 كيلومت ويمكنه حمل رؤوس بزنة 200 كيلوجرام

قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إنه فشل في إثناء روسيا عن خططها لبيع صواريخ "ياخونت" المضادة للسفن إلى سورية وهي الصواريخ التي تخشى الحكومة الإسرائيلية أن تقع في أيدي حزب الله اللبناني.

وحذر نتنياهو من أن صواريخ ياخونت "بي 800" التي تعتزم روسيا بيعها ستشكل " أزمة كبيرة" لإسرائيل.

وقال نتنياهو خلال جلسة مغلقة مع وزراء بالحكومة من حزب الليكود " لقد علمنا بوجود هذه الصفقة منذ فترة وأجرينا محادثات مع المسؤولين الروس بشأنها".

تصريحات نتنياهو تأتي في أعقاب تهديد رئيس فريق الائتلاف الحاكم في الكنيست الإسرائيلي زيف ألكين السبت باستئناف التعاون العسكري مع جورجيا وذلك نقلا عن مصادر إعلام روسية.

وكانت روسيا قد أكدت الجمعة أنها ستقوم بتزويد سورية بصواريخ ياخونت المضادة للسفن الروسية.

وقال وزير الدفاع الروسي اناتولي سيرديوكوف إن هذه المسألة أثيرت خلال محادثاته مع وزير الدفاع الأمريكي روبرت جيتس.

وأضاف "اننا سوف نقدم صواريخ "ياخونت" إلى سوريا، وسوف نلتزم بالعقد".

وأوضح سيرديوكوف قائلا "لقد طلبت منا الولايات المتحدة واسرائيل عدم تزويد سورية سوريا بالصواريخ، لكننا لا نتفق مع ما يقولونه من أن هذه الصواريخ ستقع في أيدي الإرهابيين". ويبلغ مدى صاروخ ياخونت P800 الأسرع من الصوت، 300 كيلومتر، ويستطيع حمل رؤوس حربية يبلغ وزنها 200 كيلوجرام، ويمكنه التحليق على ارتفاع خمسة أمتار و15 سنتم فقط فوق سطح البحر وهو ما يجعل من الصعب رصده واعتراضه.