سورية: انباء عن تحريك ارتال من المدرعات باتجاه حمص

آخر تحديث:  الأربعاء، 4 مايو/ أيار، 2011، 16:15 GMT

فيديو: اعتقالات وتظاهرات في عدة مدن سورية

استمرار العملية الأمنية في درعا وبعض المدن تشهد تظاهرات واعتقالات

.لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، وأحدث الإصدارات من برنامج "فلاش بلاير"

اعرض الملف في مشغل آخر

تفيد الانباء الواردة من سورية بان قافلة تضم نحو ثلاثين دبابة وسبعين شاحنة تحمل جنودا قد شوهدت على الطريق الدائري السريع المحيط بالعاصمة السورية دمشق.

وذكر شهود ان وجهة القافلة قد تكون حمص في الشمال او درعا في جنوب البلاد.

وكان آلاف السوريين خرجوا الى الشوارع في شمال البلاد للمطالبة بمزيد من الحريات السياسية والاجتماعية. وشارك اكثر من الف طالب في تظاهرات في حلب.

وقالت بعض الانباء ان الشرطة استعملت الغاز المسيل للدموع واعتقلت العديد من المتظاهرين، لكن لم تؤكد ذلك جهة مستقلة.

وشارك آلاف اخرون في تظاهرات نظمت في القامشلي الى الشمال الشرقي من سورية.

كما تفيد بعض الانباء بان السلطات السورية اعتقلت اعدادا كبيرة في الايام القليلة الماضية، وقال المعتقلون انهم تعرضوا للتعذيب.

"عقوبات جماعية"

ووصفت وزارة الخارجية الامريكية ما اعتبرته "عقوبات جماعية" من طرف الحكومة السورية بأنه "همجي"، في حين قالت منظمة العفو الدولية ان المعتقلين تعرضوا للتعذيب.

وقد منع الصحفيون الاجانب من العمل على الاراضي السورية، ولهذا لا يمكن التأكد من صحة التقارير الواردة من هناك بشكل مستقل.

وتقول الحكومة السورية ان "عصابات ارهابية مسلحة" هي التي تقف وراء الازمة في البلاد، التي وصفتها بأنها "مؤامرة خارجية" يحكيها اعداء سورية.

يذكر ان الانباء تشير الى مقتل اكثر من 500 شخص في الانتفاضة التي تشهدها سورية منذ بداية مارس/ آذار الماضي.

وأدان المتحدث باسم الخارجية الأمريكية مارك تونر استخدام الدبابات والقيام "بحملة اعتقالات تعسفية واسعة في صفوف شبان في درعا".

وقال "إنها فعلا تدابير همجية توازي عقابا جماعيا لمدنيين ابرياء". وكرر المتحدث أن على الرئيس السوري ان "يوقف اي عنف بحق المتظاهرين الابرياء".

وقد ناشد الصليب الأحمر الدولي السلطات السورية تمكينه من الوصول إلى المصابين والمعتقلين خاصة في درعا.

وقد حددت السلطات 15 أيار/مايو موعدا نهائيا للأشخاص الذين ارتكبوا "أعمالا مخلة بالقانون والنظام" لكي يقوموا بتسليم أنفسهم.

وتواصل الحكومة جهدها لمحاولة إنهاء الاحتجاجات التي اندلعت في البلاد منذ خمسة أسابيع.

تظاهرة في درعا

العفو الدولية تقول ان المعتقلين بسورية عذبوا

كما ذكر شهود عيان أن قوات الأمن اعتقلت المئات من الرجال في درعا ممن تتراوح أعمارهم بين 15 و40 عاما.

ونقل مراسل وكالة رويترز للأنباء في العاصمة الأردنية عمان عن شهود عيان من درعا قولهم إنهم شاهدوا حافلات مليئة بالمعتقلين، وهم مقيدون ومعصوبو الاعين.

وقال أحد المحامين من سكان درعا، والذي رفض الكشف عن اسمه: "إنهم يعتقلون كل الرجال الذين تزيد أعمارهم عن 15 سنة".

وتأتي هذه الاعتقالات بعد أن أحكم الجيش سيطرته على المسجد العمري الذي صار مركزا للاحتجاجات المناهضة للحكومة.

وتمثل التظاهرات التي تشهدها سورية منذ 15 مارس/ آذار الماضي أكبر تحد يواجه نظام الحكم في سورية منذ أربعة عقود.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك