أمير الكويت في طهران

وصل أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الصباح مساء الأحد الى طهران لإجراء محادثات مع كبار المسؤولين الايرانيين. ويرافق أمير الكويت خلال هذه الزيارة وزراء الخارجية والنفط والمالية والتجارة والصناعة.

واستعرض الرئيس الايراني وأمير الكويت خلال مراسم الاستقبال حرس الشرف قبل عزف النشيد الوطني للبلدين.

وكان في استقبال أمير الكويت في مطار مهر آباد بطهران وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف.

ومن محاور الزيارة، اللقاء مع كبار مسؤولي الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة "للتباحث معهم بشأن تطویر التعاون الثنائي وتبادل وجهات النظر حول أهم القضايا الاقليمية والدولية".

وتشهد العلاقات بين دول مجلس التعاون الخليجي، الذي يضم الكويت، وإيران توترا من حين لآخر لأسباب تتعلق بالأمن في منطقة الخليج والبرنامج النووي الإيراني وموقف طهران الداعم للرئيس السوري بشار الأسد.

ووصف وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف الزيارة بانها "منعطفا وبداية لفصل جديد من العلاقات الثنائية بين البلدين".

صدر الصورة، AFP GETTY

التعليق على الصورة،

الزيارة هدفها تحسين العلاقات بين الجانبين

وتحسنت العلاقات بين البلدين منذ تولي حسن روحاني رئاسة إيران في أغسطس/آب الماضي.

وكان ظريف قد التقى نظيره الكويتي الشيخ صباح الخالد الصباح في الجزائر على هامش الاجتماع الوزراي الـ 17 لحركة عدم الانحياز.