ناشطون: تنظيم الدولة الإسلامية يعود إلى تل أبيض في سوريا

مصدر الصورة AFP
Image caption القوات الكردية سيطرت منذ أسبوعين على بلدة تل أبيض

أفاد ناشطون حقوقيون بأن تنظيم "الدولة الإسلامية" عاود دخول بلدة تل أبيض، بعد أسبوعين من سيطرة قوات كردية على البلدة السورية الحدودية.

وقال رامي عبد الر حمن، مدير المرصد السوري لحقوق الإنسان، إن "خلية من تنظيم الدولة الإسلامية تسللت إلى تل أبيض وسيطرت على حي في الضواحي الشرقية للبلدة".

وكان مقاتلون أكراد سيطروا على مدينة تل أبيض، شمالي سوريا، وطردوا تنظيم "الدولة الإسلامية" منها، بعد معارك استمرت عدة أيام.

وتسمح السيطرة على تل أبيض للأكراد بربط الجيوب التي يسيطرون عليها مع بعضها البعض على الحدود مع تركيا.

وعلى صعيد آخر، قال التلفزيون الحكومي السوري إن قوات الجيش أبعدت مسلحي تنظيم "الدولة الإسلامية" من أحياء في مدينة الحسكة، شمال شرقي البلاد.

وقبل دخول تنظيم الدولة الإسلامية، كانت المدينة ذات الأغلبية الكردية، منقسمة بين القوات الحكومية والمقاتلين الأكراد.

وقال التلفزيون إن قوات الجيش وقوات الدفاع الوطني غير النظامية سيطرت الثلاثاء على حي الغويران.

وقال المعارض المقيم في تركيا، مصطفى أوسو، لوكالة أسوشيتد برس إن تنظيم الدولة الإسلامية سيطر على ثلاثة أحياء عربية في الحسكة الأسبوع الماضي، وأضاف أن القتال لا يزال جاريا.

وجاء في تقرير للأمم المتحدة أن هجمات تنظيم "الدولة الإسلامية" التي بدأت الخميس تسببت في نزوح 60 ألف شخص عن منازلهم.

المزيد حول هذه القصة