أفغانستان: معارك عنيفة وجيتس يحذر من "أيام عصيبة"

استمع الى اذاعة بي بي سي

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

أجرى وزير الدفاع الأمريكي، روبرت جيتس، هذا اليوم الاثنين محادثات في كابول مع الرئيس حامد كرزاي وحذر من ان قوات الاطلسي ستواجه معارك ضارية ضد طالبان فيما اعلن قائد القوات الدولية في افغانستان ان حلف الاطلسي يستعد للهجوم الصيف المقبل على قندهار.

وحذِّر جيتس من أن "أياما عصيبة للغاية" تنتظر تلك البلاد التي ستشهد "قتالا ضاريا" في المستقبل، على الرغم من وجود مؤشرات على التقدم الذي تم إحرازه مؤخرا ضد المسلحين.

وكان جيتس قد خاطب الصحفيين المرافقين له على متن الطائرة التي أقلته إلى أفغانستان قائلا: "لا شك أن هنالك ثمة تطورات إيجابية جارية وأن هنالك بعض الأنباء السارة، لكنني أقول إنه من السابق لأوانه بعد القول إن الزخم قد تحول ليكون لصالح قوات التحالف".

وأضاف الوزير الأمريكي محذرا: "سنخوض قتالا مريرا للغاية، وهنالك أيام عصية جدا جدا تنتظرنا. فأنا أعتقد أن أمامنا المزيد من العمل الذي يتعين علينا إنجازه، وأن حملة التعزيزات الأمريكية ضد المسلحين لا تزال في مراحلها الأولية"

هذا وقد تزامنت تصريحات جيتس مع تواصل الهجوم العسكري "مشترك" الذي يشنه حلف شمال الأطلسي (الناتو) ضد المسلحين بالاشتراك مع القوات الأفغانية لاستعادة الأمن في بلدة مرجة التي كانت تُعتبر معقلا رئيسيا لحركة طالبان.

أكثر الموضوعات تفضيلا

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك