تايلاند: المتظاهرون ذوي القمصان الحمر يقتحمون قناة تليفزيونية

استمع الى اذاعة بي بي سي

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

اقتحم الاف المتظاهرين من ذوي القمصان الحمر الكردونات الامنية للشرطة والجيش بهدف احتلال مجمع خاص بقناة فضائية معارضة كانت الحكومة قد اغلقتها الخميس شمالي بانكوك.

واستخدمت قوات الشرطة القنابل المسيلة للدموع لتفريق المتظاهرين، الا ان هؤلاء اعادوا تجميع صفوفهم ودفعوا قوات الامن للخلف ونجحوا في اجبارها على التراجع،

وكانت الحكومة التايلاندية قد اغلقت قناة الشعب المعارضة طبقا للصلاحيات التي يخولها لها قانون الطواريء المفروض في العاصمة.

وتأتي هذه المظاهرات اثر شهر من الاحتجاجات التي تشهدها تايلاند من اجل الاطاحة برئيس الوزراء أبهيسيت فيجاجيفا.

وقال مراسل بي بي سي في بانكوك ان المتظاهرين ذوي القمصان الحمر قد احاطوا بمبنى في مجمع ثايكوم ويطالبون بالاجتماع مع قائد رفيع المستوى من الجيش.

ويقول مراسلنا ان المتظاهرين عازمون على استئناف بث القناة التي برهنت على نجاحها في حشد الاحتجاجات في بانكوك.

ونقلت وكالة رويترز عن احد المحتجين قوله" نحن نرغب في استعادة قناتنا التليفزيونية. انكم لا تستطيعون اغلاق آذاننا وابصارنا".

واحاطت قوات الجيش بالمجمع وبدا ان الوضع يميل نحو العودة الى الهدوء. وتعد هذه هي المرة الاولى منذ بدء الاحتجاجات التي تستخدم فيها الحكومة القوة ضد المتظاهرين.

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك