تايلاند: قوات الأمن والجيش تشتبك مع متظاهرين

استمع الى اذاعة بي بي سي

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

اشتبكت قوات الجيش والأمن المسلحة بمعدات مكافحة الشغب مع المتظاهرين في العاصمة التايلاندية السبت، وأطلقت عيارات في الهواء، ولكن مصادر قوات الجيش قالت إنها استخدمت الرصاص غير الحي والمطاطي، وجرح أكثر من 90 شخصا في المواجهات.

وكانت قوات الامن قد استعادت السيطرة على قناة تلفزيونية معارضة في وقت سابق واوقفت بثها، بعد ان كسر آلاف المتظاهرين من ذوي القمصان الحمر الطوق الامني المفروض عليها واجبروا المسؤولين على اعادتها للبث عقب اغلاقها الخميس.

وتقول السلطات ان القناة التلفزيونية تسهم في اثارة وتأجيج العنف، وتتهمها بنشر معلومات مزيفة وكاذبة.

واستخدمت قوات الشرطة القنابل المسيلة للدموع لتفريق المتظاهرين، الا ان هؤلاء اعادوا تجميع صفوفهم ودفعوا قوات الامن للخلف ونجحوا في اجبارها على التراجع.

وكانت الحكومة التايلندية قد اغلقت قناة الشعب المعارضة طبقا للصلاحيات التي يخولها لها قانون الطواريء المفروض في العاصمة.

وتأتي هذه المظاهرات اثر شهر من الاحتجاجات التي تشهدها تايلند من اجل الاطاحة برئيس الوزراء أبهيسيت فيجاجيفا.

أكثر الموضوعات تفضيلا

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك