الاحزاب البريطانية تسعى لكسب تأييد الاقليات العرقية

استمع الى اذاعة بي بي سي

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

منحت استطلاعات الرأي التي أجريت في أعقاب المناظرة التلفزيونية الثالثة والأخيرة بين زعماء الأحزاب الرئيسية في بريطانيا الغلبة لزعيم المعارضة دايفد كاميرون. إلا أن السمة الأبرز ظلّت حفاظ زعيم الديمقراطيين الأحرار على موقعه كشريك متساوٍ لزميليه براون وكاميرون.

وتسعى الأحزاب السياسية في بريطانيا لكسب أصوات الأقليات العرقية من خلال إشراك بعض أبنائهم في قوائمها.

أكثر الموضوعات تفضيلا

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك