ميركل تواجه اختبارا انتخابيا صعبا في أكثر ولايات ألمانيا سكانا

استمع الى اذاعة بي بي سي

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

يواصل الناخبون في ولاية نوردراين فستفاليا، اكثر الولايات الالمانية اكتظاظا بالسكان، اليوم الاحد الإدلاء بأصواتهم في انتخابات محلية قد تؤدي نتيجتها الى فقدان الائتلاف الذي تترأسه المستشارة انجيلا ميركل هيمنته على مجلس الشيوخ الاتحادي.

وقد هيمن على الحملات الانتخابية القرار الذي اتخذته حكومة ميركل مؤخرا بالمساهمة في برنامج الانقاذ المالي الضخم للاقتصاد اليوناني المهدد بالانهيار في الوقت الذي تقف فيه العديد من مدن هذه الولاية على شفا الافلاس.

ورغم عدم ترشح ميركل شخصيا في هذه الانتخابات، الا انها شاركت في حملة حزبها الانتخابية في الولاية حتى اللحظة الاخيرة.

وتعتبر هذه الانتخابات اول اختبار سياسي لائتلاف يمين الوسط الذي تتزعمه المستشارة الالمانية منذ تسلمه السلطة قبل ستة شهور.

ولولاية نوردراين فستفاليا أهمية كبيرة، فعلاوة على كونها كبرى الولايات الالمانية من ناحية الكثافة السكانية، فإنها تعتبر مركز ثقل الصناعة في البلاد ومؤشرا حقيقيا للتوجهات السياسية فيها.

أكثر الموضوعات تفضيلا

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك