جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

الأيزيديون يتظاهرون أمام القنصلية الأمريكية في أربيل

تظاهر العشرات من أبناء الطائفة الأيزيدية أمام القنصلية الأمريكية في أربيل شمالي العراق للمطالبة بإنقاذ الآلاف من الأيزيديين المختطفين من قبل تنظيم الدولة الإسلامية.

يذكر أن الآلاف من أبناء الطائفة تشردوا نتيجة هجمات مسلحي التنظيم على قراهم في شمالي العراق.

ويعيش الإيزيديون الآن في الأراضي الكردية شمالي العراق، في مخيمات مؤقتة، أو مبان غير جاهزة، أو حتى تحت الكباري.

ويقول الخبراء إن حوالي 4,500 شخصا من الإيزيديين ما زالوا يعيشون في الأراضي التي تسيطر عليها الدولة الإسلامية، بينهم حوالي ثلاثة آلاف من النساء والأطفال.

ويتعامل أفراد التنظيم مع النساء والفتيات الإيزيديات كسبايا حرب، ويتاجرون فيهن في المناطق الخاضعة لسيطرتهم. وتمكنت القليلات منهن من الهرب والافلات من قبضتهم.