مصر: تباين ردود الفعل بشأن إخلاء سبيل نجلي مبارك

أطلق سراح نجلي الرئيس المصري السابق حسني مبارك، علاء وجمال، الاثنين من السجن بعد نحو أربع سنوات منذ القبض عليهما مع والدهما.

وكان إطلاق سراح علاء وجمال مبارك أمرا متوقعا منذ أن أمرت محكمة الخميس الماضي بإخلاء سبيلهما على ذمة إعادة المحاكمة.

وكان قد حكم عليهما بالسجن أربع سنوات لاستغلال موارد الدولة في تجديد مساكن الأسرة. وحكم على والدهما بالسجن ثلاث سنوات في القضية نفسها. لكن محكمة النقض ألغت الحكم أوائل هذا الشهر.

وكان مبارك - البالغ من العمر 86 عاما - قد تخلى عن منصبه في في فبراير/ شباط 2011 بعد احتجاجات شعبية. وقبض عليه هو ونجليه في أبريل/ نيسان ذلك العام. ولا يزال مبارك موجودا في مستشفى عسكري في ضواحي القاهرة، على الرغم من عدم وجود أي سبب قانوني لاحتجازه.

وتبانيت ردود أفعال القوى السياسية والشعبية حول قرار محكمة جنايات القاهرة في جلستها اليوم الخميس، إخلاء سبيل علاء وجمال مبارك، نجلي الرئيس الأسبق حسنى مبارك.