الإحصاء السنوي لحديقة الحيوان في لندن

حديقة الحيوان في لندن تُجري إحصاءا سنويا لمئات الحيوانات المدرجة بها، والتي تشمل أنواعا من النمور والبطاريق، وحيوانات أخرى أقل شهرة، مثل قردة "آي آي".

نمور

صدر الصورة، Getty Images

التعليق على الصورة،

تضم حديقة الحيوان في لندن عددا من نمور سومطرة، ويظهر في هذه الصورة اثنين من أشبالها، يحملان اسم أخيل وكاريس، وأُدرجا في الحديقة في عام 2016.

صدر الصورة، AP

التعليق على الصورة،

وأنشأت الحديقة عام 1826، على يد سير ستامفورد رافلز، وهي أقدم حديقة حيوان علمية في العالم. واستغرقت عملية إحصاء الحيوانات أسبوعا كاملا العام الماضي، ومن بينها هذا الجمل ذو السنامين.

صدر الصورة، AP

التعليق على الصورة،

وأُدرج في إحصاء العام الماضي حوالي 18500 حيوان، من 712 نوع. ومن بينها 21 عنكبوت أحمر سام، وستة تماسيح فلبينية.

صدر الصورة، AFP

التعليق على الصورة،

ويقول أحد حراس الحديقة، مارتن فرانكلين، إن الوقت المستغرق لإحصاء الحيوانات يختلف من قسم لآخر، "فأنا محظوظ لوجودي في قسم الزواحف لأنها حيوانات كبيرة، ويتطلب إحصاؤها مجرد نزهة. ونحن نحصيها يوميا، إلا أننا نحتاج الإحصاء السنوي من أجل التصاريح."

صدر الصورة، PA

التعليق على الصورة،

وشمل إحصاء العام الماضي أربعة أفراخ لبطاريق هومبولت في شاطيء البطاريق. وتابع فرانكلين: "أما في قسم الحيوانات المائية، يتبع الحراس حيلة تعتمد على التقاط صور لكل الحيوانات، للتأكد من عدم إحصاء أي منها مرتين."

صدر الصورة، PA

التعليق على الصورة،

وأضاف فرانكلين إن الأمر يزداد صعوبة في أقسام أخرى، "مثل قسم الحشرات. وأحيانا يُضطر الحراس لإحصاء مستعمرة كاملة على أنها حيوان واحد. لكن كل شيء يخضع للإحصاء بشكل عام."

صدر الصورة، ZSL London Zoo

التعليق على الصورة،

كما شهدت الحديقة ضم أول صغار حيوان "آي آي"، وهو أحد أنواع قردة الهبّار، وأطلق عليه الحراس اسم مالكولم. وولد مالكولم في الأول من يوليو/تموز، لكنه خرج لأول مرة من حضانته قبيل عيد القديسين "الهالوين".

صدر الصورة، PA

التعليق على الصورة،

ورغم أن الإحصاء سنوي، إلا أن العاملين في الحديقة يحدثون قاعدة البيانات بشكلٍ مستمر. وهو أحد شروط التصاريح الخاصة بالحديقة. وتُنشر نتائج الإحصاء في النظام الدولي لمعلومات أنواع الحيوانات، وهو قاعدة بيانات تتشارك فيها حدائق حيوان أخرى.