هجوم إلكتروني يعطل بث إحدى أكبر القنوات التليفزيونية في أستراليا

القناة التاسعة الأسترالية

صدر الصورة، Getty Images

التعليق على الصورة،

تأمل القناة التاسعة الأسترالية في استعادة أوضاع التشغيل الطبيعية الاثنين.

أدى هجوم إلكتروني تعرضت له القناة التاسعة الأسترالية إلى انقطاع البث الحي لبرنامج كانت القناة تذيعه، مما أثار مخاوف حيال أن تكون البلاد عرضة للمزيد من القرصنة الإلكترونية.

وقالت القناة التلفزيونية الأسترالية إنها لم تتمكن من بث عدد من البرامج الأحد، بما فيها برنامج ويكإند توداي.

وأشارت القناة التاسعة إلى أنه لم يتضح حتى الآن "ما إذا كان اختراق الأنظمة الإلكترونية جاء نتيجة عمل إجرامي تخريبي أو أن دولة أجنبية تقف وراءه".

في غضون ذلك، يحقق البرلمان الأسترالي في كانبيرا في هجوم إلكتروني تعرض له الأحد.

وقال أندرو هايستي، مساعد وزير الدفاع الأسترالي، إن الدخول إلى مراكز تكنولوجيا المعلومات والبريد الإلكتروني في مقر البرلمان تم وقفه كإجراء احترازي. وبرر هايستي هذا الإجراء بأنه جاء بسبب بعض المشكلات التي يواجهها أحد "الموردين الخارجيين"، دون أن يوضح المزيد من التفاصيل.

وأضاف: "هذا هو الوقت الذي ينبغي ألا يكون فيه الأستراليون راضين عن الأمن الإلكتروني".

وتابع: "كانت استجابة الحكومة سريعة، ولدينا أفضل العقول في العالم التي تتعامل مع المشكلة لضمان أن تبقى أستراليا دائما أكثر مكان آمن يمكن فيه التشغيل والعمل عبر الإنترنت".

ولم يتأكد حتى الآن ما إذا كانت هناك علاقة بين قطع الخدمات الإلكترونية عن مبنى البرلمان، بما في ذلك خدمة البريد الإليكتروني، والهجوم الإلكتروني الذي تعرضت له القناة التاسعة الأسترالية.

وتعرضت الحكومة الأسترالية وعدد من مؤسسات الدولة لسلسلة من الهجمات الإلكترونية في السنوات القليلة الماضية.

وقال سكوت موريسون، رئيس وزراء أستراليا، العام الماضي إن المؤسسات الإسترالية تستهدف من قبل قراصنة إلكترونيين "ترعاهم دولة".

ونقلت شبكة أيه بي سي نيوز الإخبارية تصريحات عن مصادر أسترالية أشارت إلى أن الصين قد تكون وراء الهجوم الإلكتروني. وشهدت العلاقات الأسترالية الصينية في الفترة الأخيرة توترات حادة بسبب نزاعات تجارية وخلافات بسبب فيروس كورونا.

ماذا قالت القناة التاسعة؟

تخطى البودكاست وواصل القراءة
البودكاست
تغيير بسيط (A Simple Change)

تغيير بسيط: ما علاقة سلة مشترياتك بتغير المناخ؟

الحلقات

البودكاست نهاية

قالت القناة التاسعة الأسترالية، في بداية الأمر، إنها كانت تحاول "التعامل مع مشكلة فنية" تؤثر على البث الحي.

وتطور الأمر إلى حد عدم بث برنامج ويكإند توداي، الذي يبث من السابعة صباحا وحتى الواحدة ظهرا بالتوقيت المحلي، على الهواء مباشرة.

كما تأثر الموقع الإلكتروني للقناة، 9news.com.au، أيضا بالهجمة الإلكترونية.

وفي التاسعة مساء، أكدت القناة أن نظمها الإلكترونية تتعرض "لهجوم".

وقال بيان صادر عنها: "فرق تكنولوجيا المعلومات لدينا تعمل على مدار الساعة لاستعادة جميع نظمنا الإلكترونية التي كانت وراء المشكلات التي تعرضت لها وحدات البث، والأعمال والشركات. كما نستمر في محاولات لتشغيل نظم الإذاعة".

وقال تقرير أذاعه مارك باروس، أحد كبار الصحفيين في شبكة التلفزيون الأسترالية، إن الشركة "تتعرض لهجوم من قراصنة إلكترونيين"، مؤكدا أن نظم البريد الإلكتروني ووحدات التحرير الإلكتروني للمحتوى توقفت عن العمل.

وقال مساعد وزير الدفاع الأسترالي للقناة التاسعة: "ليست مفاجأة بالنسبة لي، فقد تلقت الجهات الأسترالية المعنية بالأمن الإلكتروني العام الماضي فقط 6000 بلاغ عن هجمات وجرائم إلكترونية، أي بواقع بلاغ كل عشر دقائق".

وأصدرت القناة الأسترالية تعليمات لطواقم العمل لديها بالعمل من المنزل حتى إشعار آخر. وأعربت القناة عن أملها في استئناف بث جميع البرامج الاثنين.