علماء: المؤخرة الكبيرة تعني صحة أفضل

Image caption أشار البحث إلى أن الدهون صحية في المؤخرة والوركين

توصل علماء من جامعة اكسفورد إلى إن المؤخرة والأوراك والأفخاذ الكبيرة تحمي من أمراض القلب.

وأضاف العلماء أن الدهون المتواجدة في الوركين تساعد على التخلص من الأحماض الدهنية الضارة وتحتوي على مواد مضادة للالتهابات، مما يوقف انسداد الشرايين.

وأكدت الدراسة التي أجراها فريق علمي من الجامعة أن المؤخرة الكبيرة هي الأكثر تفضيلا للدهون الزائدة المتواجدة حول الوسط، مما يوفر المزيد من الحماية.

ونقلت مجلة علمية متخصصة في السمنة عن الفريق قوله إن العلماء ربما يسعون مستقبلا لزيادة الدهون في الوركين.

ويضيف الباحثون أن الاطباء ربما يعطون في المستقبل وصفات لاعادة توزيع الدهون إلى الوركين للحماية ضد السكري وأمراض القلب والشرايين.

ويقول الدكتور قسطنتينيوس مانولوبوليس قائد الفريق البحثي إن "الدهون حول الوركين والفخذين مفيدة، لكنها مضرة حول البطن".