بريطانيا: 90 في المئة من الشباب يلجأون لنصائح الانترنت بدلا من الوالدين

كمبيوتر محمول
Image caption 20 في المئة من المشاركين في الاستطلاع لا يتأكدون من المعلومة من مصدر آخر

أظهر استطلاع للرأي أجري في بريطانيا أن 9 من كل 10 اشخاص تحت سن 25 يلجأون للانترنت طلبا للنصح بدلا من استشارة أحد الوالدين.

وكشفت الدراسة -التي أجريت لصالح مؤسسة "جيت كوننكتد" التي تعني بتقديم نصائح تلفونية للأشخاص تحت سن 25 عاما- أن ثلث هذه الشريحة فقط تلجأ للأم لمناقشة مشكلة تمر بها، بينما لا يلجأ للأب سوى 5 في المئة.

ووفقا للدراسة التي نشرت نتائجها صحيفة التليجراف البريطانية، فإن نصف المشاركين في الاستطلاع (1000 شخص)، يفضلون الحديث إلى صديق بشأن المشاكل التي يواجهونها.

كما توصلت الدراسة إلى أن أكثر من نصف الشباب والأطفال الذين يلجأون للانترنت يصيرون أكثر حيرة بعد استخدامهم لشبكة المعلومات.

ويشير الاستطلاع إلى أن حوالي 20 في المئة فقط من المشاركين في الاستطلاع يقومون بالتأكد من المعلومة التي حصلوا عليها عبر الانترنت من مصدر آخر.

وقال 24 في المئة من العينة المستطلعة إنهم لا يدرون لمن يلجأون طلبا للمساعدة بشأن مشكلات عاطفية.