ميسي يقتنص جائزة فيفا لأفضل لاعب في العالم وكلوب أفضل مدرب للعام

ميسي مصدر الصورة Getty Images
Image caption الجائزة السادسة للأسطورة الأرجنتينية

فاز نجم فريق برشلونة، ليونيل ميسي، بجائزة فيفا لأحسن لاعب في العالم 2019، متقدما على هداف يوفنتوس، كريستيانو رونالدو، ومدافع ليفربول، فرجيل فان دايك.

أما جائزة أفضل مدرب فكانت من نصيب مدرب ليفربول، يورغن كلوب.

وهذه المرة السادسة التي يفوز فيها ميسي بجائزة أفضل لاعب العالم، إذ كانت من نصيبه في أعوام 2009، 2010، 2011، 2012 و2015.

ويبلغ صانع ألعاب المنتخب الأرجنتيني من العمر 32 عاما، وقد قاد فريق برشلونة إلى التتويج بالدوري الإسباني، ووصل معه إلى نصف نهائي دوري أبطال أوروبا.

وفازت لاعبة المنتخب الأمريكي، مورغن رابينو، بجائزة أفضل لاعبة في العالم.

كلوب يتقدم على غوارديولا وبوتشيتينو

وتوج يورغن كلوب بجائزة أفضل مدرب بعدما قاد فريقه إلى الفوز بدوري أبطال أوروبا أمام توتنهام.

وحل ليفربول ثانيا في الدوري الانجليزي بمجموع 97 نقطة وهو الحصيلة الثالثة في تاريخ المنافسة.

وتقدم كلوب في فوزه بالجائزة على مدرب مانشستر سيتي، بيب غوارديولا، ومدرب توتنهام، موريسيو بوتشيتينو، كما حل المدرب الجزائري جمال بلماضي في المركز الرابع.

وقال كلوب، الذي فاز فريقه ليفربول بجميع المباريات الست التي خاضها في الدوري الانجليزي هذا الموسم: "إنه أمر رائع. لم يكن أحد يتوقع منذ 20، أو 10 أو 5 سنوات أن أقف هنا".

وأعلن أنه سيلتحق بالمباردة التي أطلقها لاعب مانشستر يونايتد، خوان ماتا، بمنح 1 في المئة من راتبه إلى الجمعيات الخيرية.

مصدر الصورة Getty Images
Image caption كلوب تقدم على غوارديولا وبوتشيتينو

أليسون وبييلسا أيضا

وفاز حارس مرمى ليفربول، أليسون، بجائزة أفضل حارس في العالم، متقدما على مواطنه، حارس مرمى مانشستر سيتي، إدرسون، وحارس برشلونة، مارك أندر تيرشتيغن.

وكانت جائزة الروح الرياضية من نصيب مدرب فريق ليدز يونايتد، مارسلو بييلسا، بعدما أمر لاعبيه بتمكين لاعبي أستون فيلا من تسجيل هدف دون مقاومة في أبريل/ نيسان الماضي.

المزيد حول هذه القصة