كريستيانو رونالدو "يتحدى الجاذبية الأرضية" ليسجل هدفا "لا يُصدق" لفريق يوفنتوس أمام سامبدوريا

كريستيانو رونالدو مصدر الصورة Getty Images
Image caption رونالدو يستقبل كرة عرضية على ارتفاع 2.56 مترا

"لقد فعل رونالدو شيئا تراه في الدوري الأمريكي لكرة السلة للمحترفين، فقد (بدا كأنه) ظل في الهواء لمدة ساعة ونصف".

هذا ما صرح به كلاوديو رانييري، مدرب سامبدوريا، أثناء تقييم طريقة لعب كريستيانو رونالدو وقفزته التي تحدى فيها الجاذبية الأرضية ليحقق الفوز لنادي يوفنتوس بهدفين مقابل هدف واحد أمام سامبدوريا مساء يوم الأربعاء.

استطاع اللاعب البرتغالي، البالغ من العمر 34 عاما، القفز بارتفاع 71 سنتيمترا عن الأرض مستقبلا الكرة العرضية التي أرسلها زميله اللاعب أليكس ساندرو، ليصل رونالدو برأسه إلى ارتفاع بلغ 2.56 مترا، قبل أن يسدد كرة رأسية في المرمى، وكان مستوى خصره موازيا لأعلى ارتفاع لرأس مدافع الفريق الخصم.

إنها مهارة في اللعب نراها مع لاعبين أمثال ليبرون جيمس وجيمس هاردن في الدوري الأميركي لكرة السلة للمحترفين.

وقال رونالدو، الذي سجل 12 هدفا هذا الموسم، بعد انتهاء المباراة: "كان الهدف رائعا، لكنني سعيد بشكل خاص لأنني ساعدت الفريق في الحصول على النقاط الثلاث".

لكنه قارن بعد ذلك قفزته بقفزة أسطورة نادي شيكاغو بولز لكرة السلة مايكل جوردان، قائلا في تغريدة: "كريستيانو رونالدو يقفز في الهواء مثل جوردون" مع وضع رمز تعبيري لطائرة.

وقال ماوريسيو ساري، مدرب يوفنتوس: "بقي رونالدو في الهواء لوقت طويل".

وشهدت المباراة أيضا معادلة حارس مرمى يوفنتوس، جيانلويجي بوفون، للرقم القياسي المسجل باسم اللاعب الإيطالي السابق باولو مالديني من حيث أكبر عدد للمشاركات في تاريخ الدوري الإيطالي الممتاز بـ 647 مباراة.

مواضيع ذات صلة

المزيد حول هذه القصة