ميار شريف: لاعبة التنس المصرية تحقق إنجازا تاريخيا في استراليا المفتوحة للتنس

لاعبة التنس المصرية ميار شريف

أصبحت ميار شريف أول مصرية تفوز بمباراة في الأدوار الرئيسية، في إحدى البطولات الأربع الكبرى للتنس (غراند سلام)، بفوزها على الفرنسية كلوي باكيه في الدور الأول من بطولة أستراليا المفتوحة الثلاثاء.

وفازت اللاعبة البالغة من العمر 24 عاما، والمصنفة حاليا 131 عالميا، على باكيه المصنفة 187 عالميا بنتيجة 7-5 و7-5 في مدينة ملبورن.

وأعربت شريف عن سعادتها الكبيرة بفوزها الأول في البطولات الأربع الكبرى، بعد خسارتها أمام التشيكية كارولينا بليسكوفا بثلاث مجموعات، في بطولة فرنسا المفتوحة العام الماضي.

وقالت ميار: "هذا يعني الكثير لأنني تمكنت أخيرا من تجاوز حاجز كان علي أن أتجاوزه، حاجز نفسي".

وكانت ميار شريف قد تلقت دعما معنويا، من مواطنها لاعب نادي ليفربول الإنجليزي لكرة القدم محمد صلاح.

وبعد فوزها في إحدى المباريات المهمة، شارك محمد صلاح خبر فوزها عبر حسابه على تويتر، وعلق بالتصفيق عبر صورة رقمية.

وستلتقي شريف في المرة القادمة مع السلوفينية كاجا جوفان، التي فازت بعد انسحاب المصنفة الـ 13 البريطانية جوانا كونتا بسبب الإصابة.

وقالت ميار: "بصراحة، لم يكن من السهل البدء. المباراة الرئيسية الثانية لي في البطولات الأربع الكبرى، الأولى لي على ملعب صلب، والظروف ليست سهلة".

وأضافت أنه كان من الصعب جدا عليها التأقلم مع الملعب والحرارة والتحكم في الكرة.

فوز تاريخي

وكان آخر مصري يفوز بمباراة فردية في إحدى البطولات الأربع الكبرى هو إسماعيل الشافعي، الذي وصل إلى الدور الرابع في بطولة أمريكا المفتوحة عام 1974.

وقالت ميار: "أشعر بدعم كبير من الشعب المصري، من شركائي ورعاتي. إنه شيء رائع، وبصراحة إنه يدفعني للأمام والأمام فقط، لأنني أشعر أن هناك الكثير من الناس ورائي".