مانشستر يونايتد يحتفظ بكأس رابطة الأندية

تتويج لاعبي مانشستر
Image caption عوض مانشستر خروجه من كأس انجلترا

قاد النجم واين روني فريقه مانشستر يونايتد إلى الاحتفاظ بلقب بطل كأس رابطة الاندية الانجليزية المحترفة لكرة القدم بفوزه على أستون فيلا بهدفين لهدف يوم الأحد على على ملعب ويمبلي في المباراة النهائية.

وسجل روني هدف الفوز في الدقيقة 74 رافعا رصيده الى 28 هدفا في مختلف المسابقات هذا الموسم، وواصل نجم المنتخب الانجليزي تألقه مع الفريق بعد أن قاده أيضا إلى فوز غال على ميلان الإيطالي بثلاثة أهداف لهدفين في ذهاب الدور الـ 16 لدوري أبطال أوروبا.

وكان هذا اللقب الرابع لمانشستر يونايتد في كأس الرابطة، ولكنها المرة الأولى التي ينجح فيها الفريق في حسم مبارياته على ملعب ويمبلي الجديد في الوقت الاصلي لانه احتاج الى ركلات الترجيح لحسم مبارياته الست السابقة عليه.

كما حقق مانشستر يونايتد الفوز الاول على استون فيلا هذا الموسم بعد ان هزم امامه في أولد ترافورد بهدف في ديسمبر/كانون الأول الماضي وهي حتى الآن الخسارة الوحيدة لحامل لقب الدوري الانجليزي الممتاز على ملعبه.

وكان أستون فيلا قد تعادل منذ نحو أسبوعين مع مانشستر يونايتد أي أنه حرمه هذا الموسم من خمس نقاط في السباق المشتعل على الصدارة مع تشيلسي. ولكن لاعبي مانشستر يونايتد رد على ذلك بحرمان أستون فيلا من احراز لقبه الاول منذ عام 1996 عندما تغلب على ليدز يونايتد 3-صفر.

واستمر بالتالي مسلسل فشل المدرب مارتن اونيل في قيادة أستون فيلا الى احراز احدى الالقاب في السنوات الاربع التي قضاها معه حتى الان, علما بأن أونيل احرز لقب المسابقة مرتين عامي 1997 و2000 وحل وصيفا عام 1999 عندما كان يشرف على تدريب ليستر سيتي المتواضع.

في المقابل عزز السير أليكس فيرجسون أرقامه القياسية وأحرز لقبه ال45 في مسيرته التدريبية وال34 مع مانشستر يونايتد.

Image caption روني يواصل تألقه مع مانشستر يونايتد

بدأ حامل اللقب بتشكيل غاب عنه ريو فرديناند و الحارس الهولندي ادوين فان در سار والويلزي راين جيجز فيما احتفظ فيرجسون بواين روني على مقاعد الاحتياط واشرك مكانه مايكل اوين اساسيا الى جانب البلغاري ديميتار برباتوف.

في بداية المباراة حصل استون فيلا على ركلة جزاء اثر عرقلة جابريال أجبونلاهور داخل المنطقة من قبل المدافع الصربي نيمانيا فيديتش فانبرى لها جيمس ميلنر وسددها على يسار الحارس توماس كوتشاك في الدقيقة الخامسة.

وأدرك مايكل أوين التعادل لمانشستر يونايتد مستغلا كرة ابعدها الايرلندي ريتشارد دان من امام برباتوف داخل المنطقة فسددها بيمناه على يمين الحارس الأمريكي براد فريدل في الدقيقة 13.وههذا هو الهدف الثاني لاوين في المسابقة والتاسع هذا الموسم.

وبعد هذه البداية المثيرة تبادل الفريقان الهجمات الخطيرة ، وأنقذ الحارس توماس كوتشاك مرمى مانشستر من هدف محقق بتصديه لتسديدة قوية لميلنر من خارج المنطقة في الدقيقة 15. وانقذت العارضة مانشستر يونايتد من هدف محقق بتصديها لتمريرة عرضية للاسباني كارلوس كويار في الدقيقة 28.

واضطر فيرجسون الى اشراك روني في الدقيقة 42 بدلا من اوين الذي تعرض الى اصابة في الفخذ. وأنقذ القائم الايسر استون فيلا من هدف محقق برده تسديدة قوية من داخل المنطقة للكوري الجنوبي بارك جي سونج في الدقيقة الثالثة من الوقت المحتسب بدلا من الضائع.

وفي بداية الشوط الثاني يكثف مانشستر يونايتد هجومه ويتصدى حارس أستون فيلا لتسديدة قوية من كاريك في الدقيقة 49.

ومنح روني التقدم لفريقه بضربة رأسية على يسار الحارس فريدل بعد تمريرة عرضية من داخل المنطقة أنطونيو فالنسيا في الدقيقة 74، وكاد روني يضيف الهدف الثالث برأسية أخرى لكن الكرة اصطدمت بالقائم الأيمن في الدقيقة 78.

وأنقذت العارضة مانشستر يونايتد من التعادل عندما ابعدت كرة رأسية لهيسكي في الدقيقة 82 لتنتهي المباراة باحتفاظ مانشستر يونايتد بلقبه.