دوري أبطال أوروبا: بايرن ميونيخ يصعق مانشستر يونايتد في اللحظات الأخيرة

بايرن ميونيخ
Image caption أوليتش يحتفل بإحرازه هدف الفوز في اللحظات الأخيرة من المباراة

استطاع الكرواتي ايفيكا اوليتش مهاجم فريق بايرن ميونيخ الألماني إهداء الفوز لفريقه في اللحظات الأخيرة من مباراته أمام مانشستر يونايتد الإنجليزي في ذهاب دور الثمانية بدوري أبطال أوروبا.

سيطر بايرن ميونيخ على مجريات اللقاء وقدم مباراة قوية حيث استطاع أن يحول تأخره بهدف إلى فوز بهدفين ليرد الصاع للفريق الإنجليزي الذي فاز عليه في نهائي بطولة أوروبا عام 1999 عندما سجل يونايتد هدفين في اللحظات الأخيرة ليفوز بالبطولة.

باغت مهاجم مانشستر واين روني الجميع في الدقيقة الثانية من بداية المباراة بعد أن أحرز هدف فريقه من متابعة كرة عرضية أرسلها زميله لويس ناني .

وحاول الفريق البافاري أكثر من مرة تعديل النتيجة ولكن تألق حارس مرمي الفريق الإنجليزي فان دار سار حال دون ذلك.

وفي الدقيقة 77 استطاع بايرن إحراز هدف التعادل عن طريق الفرنسي فرانك ريبيري الذي تصدى لركلة حرة سددها فاصطدمت بالمهاجم روني وغيرت اتجاهها فسكنت شباك الفريق الضيف.

Image caption روني سجل هدف فريقه في بداية المبارة وأصيب في كاحله في نهايتها

ثم عزز إيفيكا أوليتش النتيجة لبايرن في الدقيقة 92 من المباراة عندما أحرز هدف الفوز بعد أن سيطر على الكرة وراوغ مدافعي الفريق الإنجليزي قبل أن ينفرد بالحارس فان دير سار ويضع الكرة داخل الشباك.

وزادت إصابة روني في كاحله من معاناة الفريق الإنجليزي الذي يأمل في تعافي مهاجمه وبخاصة أن الفريق لديه مواجهتان قويتان أمام تشيلسي في الدوري الانجليزي ثم لقاء العودة مع بايرن ميونيخ الذي سيقام في السابع من أبريل نيسان المقبل على ملعب.

ويكفي الفريق البافاري الفوز أو التعادل بأي نتيجة للتأهل للدور المقبل بينما يحتاج مانشستر يونايتد إلى الفوز بهدف أو بأكثر للتأهل.