تشيلسي يلاقي بورتسموث في نهائي كأس انجلترا

دروجبا
Image caption دروجبا واصل التألق مع تشيلسي على ملعب ويمبلي

تغلب نادي تشيلسي على استون فيلا بثلاثية نظيفة أمس السبت على ملعب ويمبلي في لندن في الدور نصف النهائي لمسابقة كأس انجلترا لكرة القدم وبلغ المباراة النهائية للمرة الثانية على التوالي والعاشرة في تاريخه.

حسم تشيلسي المباراة في شوطها الثاني بعد أن كان استون فيلا صاحب الافضلية في الشوط الأول الذي أتيحت فيه أكثر من فرصة للنرويجي جون كارو وجابريال اجبونلاهور.

وتحسن اداء تشيلسي في الشوط الثاني وافتتح له العاجي ديديه دروجبا التسجيل في الدقيقة 66 عندما استغل تسديدة قوية لجون تيري من داخل المنطقة وحولها بيسراه على يمين الحارس الاميركي براد فريدل.

في المقابل, كانت ابرز فرصة لاستون فيلا توغل اغبونلاهور داخل المنطقة وتسديدته التي ابعدها الحارس التشيكي بيتر تشيك الى ركنية.

وعزز الفرنسي مالودا تقدم تشيلسي مستغلا كرة عرضية من الالماني مايكل بالاك الذي شارك بدلا من البرتغالي ديكو, وتابع مالودا بيمناه من مسافة قريبة داخل مرمى فريدل في الدقيقة 88 وهو الهدف الذي قضى على آمال أستون فيلا وتبدأ جماهيره في مغادرة الملعب.

وأضاف فرانك لامبارد الهدف ثالث في الدقيقة الخامسة من الوقت بدل الضائع اثر هجمة مرتدة منسقة وصلت على اثرها الكرة الى مالودا داخل المنطقة فهيأها بالكعب الى مواطنه نيكولا انيلكا,فهيأها بدوره الى لامبارد المندفع من الخلف فتلاعب باحد المدافعين وسددها على يسار الحارس فريدل.

وأمام تشيلسي بقيادة المدرب الإيطالي كارلو أنشيلوتي بذلك فرصة ذهبية للجمع بين بطولتين محليتين وتعويض إخفاقه في مسابقة دوري أبطال أوروبا عندما خرج من ربع النهائي امام انتر ميلان الإيطالي.

فالنادي اللندني يتصدر حاليا الدوري الممتاز برصيد 74 نقطة بفارق نقطتين عن مانشستر يونايتد، كما أكد دروجبا نجاحه في هز الشباك على ملعب "ويمبلي" بعد تسجيله هدف الفوز باللقب عام 2007 في مرمى مانشستر يونايتد

يذكر أن النجم العاجي سجل هدفين اخرين الموسم الماضي في الدور نصف النهائي امام ارسنال ثم هدف التعادل في مرمى ايفرتون في النهائي الذي حسمه الفريق اللندني لمصلحته ليرفع الكأس للمرة الخامسة في تاريخه.

في المقابل, فشل استون فيلا في الثأر من الفريق اللندني وبلوغ النهائي للمرة الاولى منذ عام 2000 حين خسر امام تشلسي بالذات 1-2, وهو لا يزال يبحث عن لقبه الاول منذ 1957 حين رفع الكأس للمرة السابعة في تاريخه بفوزه على مانشستر يونايتد 2-1 .وكان تشلسي سحق استون فيلا 7-1 منذ نحو أسبوعين في الدوري المحلي.

ويلتقي تشيلسي في النهائي مع بورتسموث الذي حقق المفاجأة ووصل إلى المباراة النهائية للمرة الخامسة في تاريخه بعد فوزه على توتنهام 2-صفر بعد التمديد يوم الاحد.

يشار إلى أن بورتسموث تأكد هبوطه إلى دوري الدرجة الاولى, لكنه فجر مفاجأة من العيار الثقيل خصوصا انه كان يواجه فريقا ينافس في الدوري على المركز الرابع المؤهل الى مسابقة دوري ابطال اوروبا الموسم المقبل.

يذكر ان برورتسموث توج باللقب عام 2008 بقيادة مدرب توتنهام الحالي هاري ريدناب, وسيتواجه مدربه الحالي غرانت في النهائي مع فريقه السابق تشلسي في 15 مايو/آيار المقبل على ملعب ويمبلي.