الدوري الإسباني: برشلونة يقترب من لقبه العشرين

ليونيل ميسي
Image caption عزز الأرجنتيني مكانته كأحسن الهدافين في الدوري الإسباني لهذا الموسم بـ32 هدفا

تمكن نادي برشلونة من التخلص من العقبة الكبرى الأخيرة التي تفصله عن الظفر بلقب بطل الدوري الإسباني الممتاز لكرة القدم للمرة الثانية على التوالي.

وعاد النادي الكتلاني من ملعب "رامون سانشيز بيز خوان" بعاصمة الأندلس بفوز ثمين جدا على مضيفه إشبيلية بثلاثة أهداف مقابل اثنين في مباراة جرت يوم السبت برسم المرحلة السابعة والثلاثين قبل الأخيرة.

وأصبحت الطريق ممهدة امام النادي الكاتالوني لانقاذ موسمه والفوز بلقبه العشرين خاصة وأنه يخوض اختبارا سهلا في المرحلة الختامية أمام ضيفه بلد الوليد.

وكان برشلونة قد "تنازل" عن لقب بطل مسابقة دوري أبطال أوروبا لانتر ميلان الإيطالي، كما فشل في الحصول على لقب الكأس المحلية على يد إشبيلية بالذات.

ورفع فريق المدرب جوسيب وارديولا رصيده إلى 96 نقطة في الصدارة بفارق نقطة عن غريمه التقليدي ريال مدريد الذي واصل ضغطه على النادي الكاتالاني حتى الدقائق الأخيرة بتغلبه على ضيفه اتلتيك بلباو 5-1.

يذكر أن برشلونة حطم في المرحلة السابقة الرقم القياسي من حيث عدد النقاط في موسم واحد والذي كان يملكه نادي العاصمة الإسبانية (92 من 42 مباراة وليس 38).

ويأمل الريال -الذي حطم في المرحلة السابقة الرقم القياسي من حيث عدد الانتصارات في موسم واحد (30)- أن يقدم له بلد الوليد خدمة مستبعدة في المرحلة الأخيرة من أجل ان يهديه رقما قياسيا آخر وهو اللقب الثاني والثلاثين.

وقد عانى ريال مدريد على ملعبه "سانتياغو برنابيو"، لتخطي عقبة ضيفه أتليتيكو بلباو رغم أن الأخير لعب بعشرة لاعبين منذ الدقيقة 20، وانتظر حتى ربع الدقائق العشر الأخيرة ليضمن الفوز على ضيفه الباسكي.

وعلى ملعب "ال مادريغال"، عزز فياريال حظوظه بالمشاركة في كأس "رابطة أبطال أوروبا" الموسم المقبل بفوزه على ضيفه بلنسية -الذي ضمن مركزه الثالث- والتأهل المباشر الى دوري الأبطال بهدفين دون رد.

وفاز خيتافي على ضيفه ملقة مقابل هدف واحد.

وحسم بلد الوليد مواجهته المصيرية مع راسينج سانتاندر منافسه على البقاء في دوري الأضواء، بالفوز عليه بهدفين مقابل هدف واحد في مباراة لعب خلالها الفريقان بعشرة لاعبين في الثواني الأخيرة بعد طرد بورخا فرنانديز من الفائز وخوسيه موراتون من الخاسر.

وودع خيريز منطقيا موسمه الاول في دوري الاضواء بفوز شرفي على ضيفه سرقسطة بثلاثة أهداف.

لكن الصراع على تجنب الهبوط لا يزال قائما بين 4 فرق أخرى هي تينيريفي الذي تعادل مع الميريا بهدفين في كل شبكة وبلد الوليد وراسينج سانتاندر ومالقة.

وفي مباراتين هامشيتين فاز اسبانيول على ضيفه اوساسونا بهدفين مقابل هدف واحد فيما تعادل اتلتيكو مدريد مع مضيفه سبورتينج خيخون في كل شبكة.