اتحاد الكرة الانجليزي يلتزم الصمت حول اتهامات اللورد تريسمان لاسبانيا برشوة الحكام

سيب بلاتر وديفيد بيكام
Image caption قدم بيكام ملف حملة انجلترا لاستضافة كاس العالم 2018 للفيفا

رفض اتحاد الكرة الانجليزي التعليق على ما ذكرته احدى الصحف من ان رئيسه لورد تريسمان قال ان اسبانيا تسعى لرشوة حكام كاس العالم.

وذكرت صحيفة ميل اون صنداي ان تريسمان قال ان اسبانيا مستعدة للتخلي عن حملتها لاستضافة كاس العالم 2018 اذا ساعدتها منافستها روسيا على رشوة الحكام في جنوب افريقيا.

وحسب الصحيفة قال عضو مجلس اللوردات عن حزب العمال ان اعضاء الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) الاسبان سيصوتون حينئذ لصالح طلب روسيا تنظيم بطولة 2018.

وبغض النظر عن الضرر البالغ الذي يمكن ان تسببه تلك الانباء لموقف لورد تريسمان واتحاد الكرة فان قواعد الفيفا تحظر على اي متنافس الحديث عن منافسيه في حملات استضافة المناسبات الدولية.

وقال المراسل الرياضي لراديو 5 في بي بي سي غوردون فاركوهار ان اتحاد الكرة حاول استصدار امر قضائي لمنع نشر تلك التعليقات على اساس حق الخصوصية، باعتبار ان لورد تريسمان ادلى بها لمساعدة له.

واضاف ان اتحاد الكرة ورئيسه سيتعرضان لضغوط شديدة، وان التصريحات ستثير غضب الاتحادين الاسباني والروسي بعد اتهامها باحتمال التواطؤ.

وجاءت التصريحات بعد يومين من تقديم حملة استضافة كاس العالم، بمساعدة كابتن انجلترا السابق ديفيد بيكام، ملف الحملة الواقع في 1752 صفحة.

وكان رئيس الفيفا سيب بلاتر تحدث باعجاب عن ملف انجلترا، لكنه سبق واشاد ايضا بملف حملة روسيا لاستضافة كاس العالم 2018 الذي يتوقع ان تفوز به عاصمة اوروبية.

والى جانب لندن وموسكو، هناك طلبان احدهما مشترك بين اسبانيا والبرتغال والثاني مشترك بين هولندا وبلجيكا.

ومنذ بدء حملة انجلترا لاستضافة كاس العالم 2018 وهي تعاني من المشاكل واستقال ستة من اعضاء لجنة الحملة، واعاد احد اعضاء اللجنة التنفيذية لفيفا حقيبة يد اهديت لزوجته من فريق حملة انجلترا.