لماذا يحلم أطفال بالعمل في صناعة المحتوى على يوتيوب ؟
جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

المهنة: يوتيوبر!

جيل جديد وصغير يحلم بمهنة لم تكن موجودة قبل تأسيس موقع يوتيوب عام 2005 : صانع محتوى على يوتيوب أو

يوتيوبرز نشاط تنخرط فيه الكثير من العائلات و أطفالها لكسب الشهرة و المال . وقد يتحول الأمر إلى الاستغلال من جانب الأهل كما حصل مؤخرا حينما اُعتقلت سيدة أمريكية بعد اتهامها بإستغلال أطفالها من أجل الربح والمكسب.

ولكن هناك من الأطفال خاصة الفتيان من يتحمس فعلا لتسجيل الفيديوهات ونشرها ويحلمون بأن تصبح هذه مهنتهم وفقا لإستطلاع أجراه موقع Rolling Hoop البريطاني لأنشطة الأسرة. فلماذا يرغب هؤلاء الأطفال في أن يصبحوا صانعي محتوى على الإنترنت ويوتيوب تحديدا. المزيد في تقرير آلاء نبيل.