وباء قادم من أمراض لا يمكن علاجها

عندما نسمع عن أكثر المخاطر الصحية إلحاحا في عصرنا قد نتخيل أنها الأوبئة التي تنتشر في مناطق الحروب مثلاً ولكن الأمر أقرب من ذلك بكثير إلي كل شخص منا. هذا الخطر بحسب منظمة الصحة العالمية هو أنواع البكتيريا المقاومة للمضادات الحيوية أو ما يعرف بالsuperbugs أو البكتيريا الخارقة.

المنظمةُ أطلقت يوم الثلاثاء حملةً للترويجِِ لأداةٍ معلوماتية تسمي AWARE لتصنيفِ المضاداتِ الحيويةِ إلى ثلاثةِ أنواع لتحديد حالاتِ وظروفِ وصفِها حيث إن أكثرَ من خمسين في المئة من الاستخدام الحالي للمضاداتِ الحيوية غير لائق.

الأمريكي توم باترسون هو أحدُ الأشخاص الذين عانوا من هذه البكتيريا الخارقة. نتعرف عليه وعلى قصته في التقرير التالي لمراسلة بي بي سي إكسترا في الولايات المتحدة فرح يسري.